مصرع 9 حوثيين في تعز بغارة للتحالف     واشنطن تكثف جهودها لوقف الحرب في اليمن وغارات ليلية في صنعاء     الأعياد الوطنية.. ذاكرة شعب وجلاء كهنوت     قبيلة حجور تصدر بيانا حول اعتقال النقيب خليل الحجوري من قبل التحالف     "التهاني".. كجريمة بحق اليمن!     مؤامرة السهم الذهبي والمحافظة المزعومة     واشنطن تدين عودة مليشيا الحوثي إلى اختطاف موظفين في سفارتها بصنعاء     قصة الصرخة الحوثية "الموت لأمريكا"     فريق طبي بمستشفى يشفين ينجح في إجراء عملية معقدة لأحد المرضى     مركز المخا للدراسات الاستراتيجية يستضيف ورشة حول العلاقات اليمنية الصومالية     قراءة في دوافع انسحاب القوات المشتركة من الساحل الغربي ( تقدير موقف)     الإعلان عن تأسيس أول منظمة عالمية SYI للدفاع عن المهاجرين اليمنيين خارج وطنهم     معلومات وتفاصيل تكشف عن الأسباب الحقيقية لانسحاب القوات المشتركة المفاجئ في الحديدة     محمد آل جابر بريمر اليمن     تحرك دولي ومحلي واسع للتحقيق مع رئيس الوزراء معين عبدالملك في أكبر قضايا فساد    

الأحد, 30 أكتوبر, 2016 05:40:00 مساءً

اليمني الجديد - رصد خاص
تواصل الغضب العالمي والعربي لليوم الثالث على التوالي لإدانة عدوان ميليشيات الحوثي باستهداف قبلة المسلمين الحرم المكي الشريف الخميس الماضي.

وأدانت الحكومة الألمانية إطلاق المتمردين الحوثيين باليمن صاروخاً باليستياً على منطقة مكة المكرمة.

وأعربت في بيان لها اليوم عن قلقها إزاء هذه التصرفات التي يريد القائمون وراءها إفشال جميع الجهود الدولية التي تبذل لوقف إطلاق النار والعودة إلى الحوار السياسي لإنهاء الوضع في اليمن سلمياً .
ودعت جميع أطراف النزاع باليمن لإنهاء العنف ببلادهم والتوصل إلى حل سياسي.

من جانبها عبرت الندوة العالمية للشباب الإسلامي عن شجبها واستنكارها الشديدين للعمل الإرهابي الآثم والمحاولة الإجرامية التي ارتكبتها الميليشيات الحوثية وجماعة المخلوع علي عبد الله صالح بإطلاق صاروخ باليستي تجاه مكة المكرمة، قبلة المسلمين ومهبط الوحي، والذي تم بحمد الله اعتراضه وتدميره من قبل قوات الدفاع الجوي السعودي على بعد 65 كيلومتراً من العاصمة المقدسة.

واستنكرت الهيئة العالمية للعلماء المسلمين ؛ التابعة لرابطة العالم الإسلامي، ما أقدمت عليه الميليشيات الحوثية من استهداف لقبلة المسلمين، مكة المكرّمة.

وأكّدت الهيئة العالمية في بيان أصدرته، الأحد، أن هذا العمل الإجرامي تجاوزت فيه الميليشيات المأجورة كل الحدود الإنسانية

والأخلاقية والدينية، وفاقت في اعتدائها الآثم ما أقدم عليه من قبل أبرهة صاحب الفيل، وأجدادهم القرامطة في اعتدائهم على الحج وعلى الكعبة المشرّفة.



قضايا وآراء
انتصار البيضاء