السبت, 24 سبتمبر, 2016 10:02:00 مساءً

اليمني الجديد-وكالات
أعلنت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية اليوم السبت انجاز ما نسبته 70 بالمائة من مشروعها لإنتاج الطاقة النووية السلمية الواقع في منطقة (براكة).
 
وقال الرئيس التنفيذي للمؤسسة محمد الحمادي في تصريح نشرته وكالة الأنباء الإماراتية (وام) بمناسبة مشاركة بلاده في قمة الوكالة الدولية للطاقة الذرية والتي تعقد بعد غد الاثنين ان النسبة التي وصلت اليها أعمال البناء في المشروع تعد "انجازا كبيرا" بالنظر الى بدء عمليات الانشاء قبل أربعة أعوام فقط.
 
وأضاف الحمادي ان الامارات ملتزمة بتقديم طاقة نووية آمنة وفعالة وصديقة للبيئة موضحا ان المؤسسة نجحت في الفترة الأخيرة بتحقيق مجموعة من الإنجازات على صعيد العمليات الإنشائية التي تشمل التركيب الناجح لحاوية المفاعل في المحطة الثالثة وإتمام أعمال صب خرسانة القبة لمبنى احتواء المفاعل الخاص بالمحطة الثانية.
وأوضح ان المحطة الأولى اجتازت اختباري (السلامة الهيكلية) و(التسرب المتكامل المهمين) اللذين يضمنان سلامة وحماية أولى محطات الطاقة النووية بموقع (براكة).
 
وأكد الحمادي أن مؤسسة الإمارات للطاقة النووية مستمرة في أداء دورها بالاستثمار في تطوير الاقتصاد الإماراتي وذلك من خلال مجموعة من المبادرات التعليمية والمنح الدراسية إلى جانب دعم تطوير المنتجات الصناعية والخدمات ذات الصلة لتلبي معايير الجودة النووية العالمية.
واشار الى ان الامارات تسعى لتوفير ما يصل إلى ربع احتياجاتها من الكهرباء من خلال الطاقة النووية الصدقة للبيئة فور إنجاز المحطات الأربع والتي ستساهم أيضا في خفض الانبعاثات الكربونية داخل الدولة بواقع 12 مليون طن سنويا.
ومن المقرر ان تبدأ الإمارات بتشغيل اول مفاعل نووي للطاقة السلمية في عام 2017.



قضايا وآراء
غريفيث