الأحد, 28 أغسطس, 2016 05:08:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات
زار نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح اليوم الأحد عددا من الوحدات العسكرية بمديرية العبر بإقليم حضرموت وشدد على جاهزيتها القتالية،وكان في استقباله خلال زياراته التفقدية قادة الوحدات العسكرية والضباط والصف والجنود.

حيث زار نائب الرئيس معسكر اللواء السابع مشاه، ولواء المدفعية، واللواء الثاني حماية رئاسية، ومعسكرات الاستقبال الخاصة بالمجندين الجدد.

وألقى نائب الرئيس خلال الزيارة كلمات توجيهية أشاد فيها بأبطال القوات المسلحة وما يجترحونه من تضحيات ويسطرونه من ملاحم خالدة في سبيل تحرير اليمن واستعادة دولته والحد من الأعمال والجرائم الإرهابية.

ونقل نائب رئيس الجمهورية تحيات فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، وتأكيده على منح القيادة السياسية الأولوية من الاهتمام والمتابعة والدعم لمنتسبي الجيش والأمن.

وشدد على التحلي بالجاهزية العسكرية واليقظة العالية بما من شأنه حماية أمن واستقرار اليمن، وإنهاء المعاناة التي خلفها الانقلابيون ووقف الجرائم والانتهاكات التي يمارسونها بحق أبناء الشعب اليمني.

وأشار الفريق الركن علي محسن في كلماته إلى المهام الوطنية الملقاة على عاتق كل اليمنيين وفي مقدمتهم أفراد الجيش الوطني والمقاومة الشعبية..مؤكدا بأن حلم اليمنيين بدولة اتحادية يسودها العدل والاستقرار والمساواة سيتحقق بسواعد هؤلاء الرجال.
وأطلع قادة الوحدات العسكرية نائب الرئيس على الدورات التدريبية التي يتلقاها الأفراد ومستوى أدائهم وجاهزيتهم لتنفيذ المهام القتالية.

رافق نائب رئيس الجمهورية خلال زياراته التفقدية المفتش العام للقوات المسلحة اللواء الركن عادل القميري ،ونائب رئيس هيئة الأركان العامة لشؤون التدريب اللواء صغير عزيز ،ورئيس هيئة الإسناد اللوجستي اللواء الركن أحمد الولي ،ومدير دائرة القضاء العسكري محامي عام النيابات العسكرية العميد دكتور عبدالله الحاضري.



قضايا وآراء
انتصار البيضاء