الإثنين, 25 يوليو, 2016 02:28:00 صباحاً

اليمني الجديد - خاص
تجددت المواجهات اليوم الأثنين مع ساعات الفجر الاولى, بين الجيش الوطني والمقاومة الشعبية من جهة ومليشيات الحوثيين وعلي عبدالله صالح من جهة اخرى في منطقة المصلوب بمحافظة الجوف شمال اليمن على الحدود مع المملكة العربية السعودية.  

وقال مصدر صحفي لـ اليمني الجديد أن الجيش الوطني والمقاومة الشعبية تصدوا لهجوم كبير للمليشيات في محاولة يائسة للسيطرة على منطقة المصلوب إحدى أهم المناطق التي يسيطر تسيطر عليها المقاومة.  

وأضاف المصدر أن المعارك تدور في هذه الأثناء بكل أنواع الاسلحة الثقيلة والمتوسطة وصواريخ الكاتيوشا, حيث عززت المليشيات في تعزيزات لها لمحاولة مستميتة لاستعادة المنطقة والالتفاف على المقاومة.  

وكان عدد من مشايخ المنطقة قد ناشدوا الحوثيين وقف القتال ليوم كامل حتى يتسنى سحب جثث القتلى, إلا أن المواجهات عادت بعد ساعات من الاتفاق, حيث لا تزال جثث المليشيات في الطرقات حتى كتابة هذا الخبر بعضها يعود الى قبل ثلاثة أيام.

وكانت طائرات التحالف قد قصفت في وقت سابق مواقع وتعزيزات للمليشيات فى منطقة الحاضن بالمحافظة, ودمرت آليات عسكرية مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى في صفوف المليشيات.
 




قضايا وآراء
مأرب