مصرع 9 حوثيين في تعز بغارة للتحالف     واشنطن تكثف جهودها لوقف الحرب في اليمن وغارات ليلية في صنعاء     الأعياد الوطنية.. ذاكرة شعب وجلاء كهنوت     قبيلة حجور تصدر بيانا حول اعتقال النقيب خليل الحجوري من قبل التحالف     "التهاني".. كجريمة بحق اليمن!     مؤامرة السهم الذهبي والمحافظة المزعومة     واشنطن تدين عودة مليشيا الحوثي إلى اختطاف موظفين في سفارتها بصنعاء     قصة الصرخة الحوثية "الموت لأمريكا"     فريق طبي بمستشفى يشفين ينجح في إجراء عملية معقدة لأحد المرضى     مركز المخا للدراسات الاستراتيجية يستضيف ورشة حول العلاقات اليمنية الصومالية     قراءة في دوافع انسحاب القوات المشتركة من الساحل الغربي ( تقدير موقف)     الإعلان عن تأسيس أول منظمة عالمية SYI للدفاع عن المهاجرين اليمنيين خارج وطنهم     معلومات وتفاصيل تكشف عن الأسباب الحقيقية لانسحاب القوات المشتركة المفاجئ في الحديدة     محمد آل جابر بريمر اليمن     تحرك دولي ومحلي واسع للتحقيق مع رئيس الوزراء معين عبدالملك في أكبر قضايا فساد    

الأحد, 10 يوليو, 2016 11:40:00 مساءً

اليمني الجديد-وكالات
قالت الولايات المتحدة أمس الأحد إنها نقلت نزيلاً يمنياً من سجن غوانتانامو إلى إيطاليا، ليصل عدد المحتجزين في المعتقل الموجود داخل القاعدة البحرية الأمريكية في خليج غوانتانامو بكوبا إلى 78 سجيناً.
 
ووافقت 6 جهات أمريكية على نقل فايز أحمد يحيى سليمان قبل 6 أعوام، وهذه الجهات هي وزارات الدفاع والخارجية والعدل والأمن الداخلي ومكتب مدير المخابرات الوطنية وهيئة الأركان المشتركة الأمريكية.
 
ومعظم سجناء غوانتانامو البالغ عددهم 78 لم توجه لهم أي اتهامات ولم يقدموا للمحاكمة منذ أكثر من 10 سنوات، مما أثار تنديداً دولياً.
 
وتبذل الولايات المتحدة جهوداً مضنية لإقناع بلدان أخرى بقبول السجناء، بسبب مخاوف من احتمال تنفيذهم هجمات وعدم رغبة الولايات المتحدة في استضافتهم على أراضيها.
 
وقال المبعوث الخاص الأمريكي لإغلاق معتقل غوانتانامو لي ولوسكي: "الولايات المتحدة ممتنة للغاية لحكومة إيطاليا لمواصلتها التعاون بشأن إغلاق منشأة الاعتقال في خليج غوانتانامو".
 
وآخر سجين أطلق سراحه من غوانتانامو كان أيضا يمني الجنسية ويدعى عبد الملك أحمد عبد الوهاب الرحبي، وتم نقل الرحبي إلى جمهورية الجبل الأسود، بحسب بيان صدر عن وزارة الدفاع الأمريكية في 22 يونيو (حزيران).
 
واتهم الرحبي (37 عاماً) الذي أودع سجن غوانتانامو في يناير (كانون الثاني) 2002، بأنه كان حارساً شخصياً لزعيم القاعدة الراحل أسامة بن لادن في أفغانستان، بحسب وثائق لوزارة الدفاع الأمريكية



قضايا وآراء
انتصار البيضاء