ملاحظات بعد طرح البنك المركزي فئات نقدية جديدة     الزي اليمني والآثار القديمة     سفير سعودي جديد يبدأ مهامه في العاصمة القطرية الدوحة     المجلس التأديبي بشرطة تعز يصدر عقوبات بحق عدد من الأفراد     آثار تعذيب هائلة في جثة الشاب باعوضة بأحد أقسام شرطة عدن     أسرة السياسي حسن زيد تكشف لأول مرة عن الجهة التي تقف خلف عملية الاغتيال     تقرير يوثق أبرز التعديلات الحوثية التي استهدفت مناهج التعليم الأساسي     الإمارات تخطط لعمل استفتاء بضم سقطرى وميون إليها (ترجمة خاصة)     رابطة جرحى تعز تستغرب في بيان الإهمال الحكومي     السنة والحديث مرة أخرى     الدكتور محمد الشرجبي يمثل اليمن في المؤتمر العالمي 5 لجراحة تجميل الأنف     "غريفيث" يشتكي الأطراف اليمنية إلى مجلس الأمن برفضها للسلام     اليمن تشارك بمجلس وزراء الخارجية العرب بالدوحة     شرطة جبل حبشي تضبط متهم بسرقة محويات منزل بـ٢٠ مليون     السنة والحديث.. جدلية الاتفاق والاختلاف    

احد الانتحاريين في العملية

الإثنين, 27 يونيو, 2016 09:58:00 مساءً

اليمني الجديد - تقرير خاص
ارتفعت حصيلة ضحايا التفجيرات التي استهدفت نقاط تفتيش، ومقر أمني بمدينة المكلا، مغرب الإثنين، إلى 38 قتيلا وقرابة 24 جريحا.
 
وقالت مصادر محلية لـ(اليمني الجديد)، إن عدد القتلى وصل في آخر إحصائية إلى 38 قتيلا، من ضباط وجنود النخبة الحضرمية، وكذا من المواطنين، بينهم طفلة، بالإضافة إلى 24 جريحا .
 
وذكرت المصادر "أن مجهولين سلموا جنود، في 3 نقاط تفتيش، طرودا على أنها تحوي إفطارا، إلا أنه تبين أنها عبارة عن عبوات ناسفة، انفجرت وقت أذان المغرب.
 
وبحسب المصادر، فقد استهدفت 4 تفجيرات، نقاط تفتيش تابعة لقوات الجيش والأمن هي نقطة تفتيش بالقرب من مقر الاستخبارات، وأخرى بجسر الصيني، بحي با جمعان، ونقطة أخرى في خطة منصة الستين، ونقطة با شريف.
 
وأطلقت مستشفيات مدينة المكلا نداء استغاثة للتبرع بالدم لإنقاذ الضحايا.
 
 داعش يتبنى
 
وأعلنت وكالة أعماق التابعة لما يسمى بتنظيم الدولة الإسلامية، مسؤوليته عن التفجيرات التي استهدفت مدينة المكلا بحضرموت مساء الاثنين.
 
ونقلت وكالة “أعماق” التابعة لتنظيم الدولة “داعش”، عن مصدر لم تحدده، أن 54 قتيلاً من قوات النخبة ومكافحة الإرهاب سقطوا إثر هجمات نفذت، مساء الأثنين، في المكلا، شرقي اليمن.
 
ووفق الوكالة التي تداولت بياناً صادراً عنها في صفحات تابعة ومقربة للتنظيم على”تويتر” ، فإن هجمات وصفها البيان بـ ”الاستشهادية والانغماسية” نفذت في المكلا.
 
وأوضح التنظيم في البيان، أن التفجيرات، ناجمة عن 4 عمليات انتحارية، بالإضافة إلى قيام 4 من عناصر التنظيم بالانغماس في مركز أمني، بالمكلا.
 
وقال التنظيم، إن انتحاريان يدعيان، "جراح العدني"، و "قسورة العدني"، فجرا سيارتيهما المفخختين على مركز "مكافحة الإرهاب"، و "قوات النخبة"، بالمكلا، ليقوم بعدها أربعة انغماسيين من عناصر التنظيم، باقتحام مركز "مكافحة الإرهاب"، لتصفية من تبقى من الجنود داخله.
 
وأضاف أن الانتحاري الثالث، ويدعى "عمار الأنصاري: قام بتفجير "سترته الناسفة"، في تجمع لقوات "النخبة"، بمدخل منطقة خلف، جنوب مدينة المكلا، في حين فجر انتحاري رابع، يدعى "محسن اليماني"، "سترته الناسفة"، في تجمع لقوات النخبة، في منطقة الديس، شمال المكلا.
 
رواية  مصدر عسكري
 
وبحسب مصادر عسكرية ميدانية بنقطة مقر الاستخبارات العسكرية بمنطقة فوة غرب مدينة المكلا، أن باص صغير )دباب( عليه لوحات أجرة حاول الدخول لمقر الاستخبارات العسكرية عبر التفاوض مع حراسة البوابة الرئيسية بدعوى إنه يحمل إفطار خيري للجنود بالقرب من أذان المغرب، إلا أنه فجر السيارة بعد منعه مباشرة، ليتقدم بعد ذلك أربعة ارهابيين يرتدون أحزمه ناسفة كانوا مترجلين بالقرب من البوابة، ليقتل أحدهم بوسط فناء المبنى دون أن يستطيع تفجير نفسه، ويستطيع البقية الدخول للمبنى، حيث دارت اشتباكات بالأسلحة الرشاشة، ويقتل انغماسي آخر دون أن يستطيع تفجير نفسه هو الآخر، إلا أن الإثنين الآخرين فجرا نفسيهما وسط ممرات المبنى.
 
وبحسب التقديرات الأولية وفقاً لمصادر طبية بمستشفى إبن سيناء العام تقول أن هناك أكثر من 38 قتيل نتيجة هذا الهجوم، والحصيلة في ازدياد، حيث أن الكثير من الجرحى حالتهم خطرة. مضيفاً أن ذات الباص الصغير )الدباب( الذي تم تفجيره بالبوابة، قام بتوزيع وجبات إفطار مفخخة بعدة نقاط أمنية داخل المدينة قبل أن يتوجه لمبنى الاستخبارات العسكرية بحي المستقبل بفوة. كما قالت المصادر أن شخص على متن باص صغير )دباب ( عليه لوحات أجرة، قام بتوزيع وجبات إفطار مفخخة للجنود المرابطين بأربع نقاط عسكرية، وهي مبنى الاستخبارات العسكرية بحي المستقبل بمنطقة فوة، والماليشيا بالقرب من جولة الجسر الصيني بمنطقة ديس المكلا، وبالقرب من معهد باشريف على الطريق المؤدي لميناء المكلا، وبالقرب من قيادة خفر السواحل بكورنيش المحضار بمنطقة خلف، لتنفجر كلها في وقت واحد.
 
 وذكر المصدر ان سيارات الإسعاف باشرت نقل الجرحى من أماكن الانفجارات الأربع، بالإضافة لسيارات المواطنين الخاصة، مشيرا الى ان عدد كبير من الجرحى  ضل مرمي على الأرض  بأماكن الانفجارات، خصوصا مبنى الاستخبارات العسكرية بمنطقة فوة .




قضايا وآراء
غريفيث