انطلاق أعمال مؤتمر المثقفين اليمنيين في مدينة المكلا     هل إحياء مناسبة الغدير يندرج ضمن حق الحرية والتعبير؟     ديمقراطية تونس في خطر     استشهاد ثلاثة مدنيين بقذيفة لمليشيا الحوثي على حي سكني شرق مدينة تعز     ضبط خلايا إرهابية تابعة لمليشيا الحوثي في أربع محافظات     مليشيا الحوثي تستأنف الهجوم على الحدود السعودية     يوم فني في تعز على سفوح قلعتها العريقة     محافظ مأرب يشيد بالوحدات الأمنية ودورها في تعزيز الأمن والاستقرار     مسلح حوثي يقتل والديه وهما صائمين بسبب رفضهم انضمامه لصفوف المليشيا     الفطرية في شخصية العلامة محمد بن اسماعيل العمراني     الموت البطيء في سجون الإمارات بعدن.. صحفي يروي تفاصيل الاعتقال والتعذيب     تفاصيل انهيار جبهة الزاهر بالبيضاء ومن أين جاءت الخيانة؟!     تخرج وحدات أمنية من منتسبي وزارة الداخلية في محافظة أبين     القاضي محمد بن إسماعيل العمراني.. مئة عام من الفقه والتعليم     السلالية.. العنف والتمييز العنصري    

الاربعاء, 01 يونيو, 2016 02:33:00 مساءً

اليمني الجديد - خاص

دعا علماء ودعاة للإفراج عن العلماء المعتقلين بالمكلا بحضرموت واخرهم الشيخ الداعية والناشط في المجال الخيري الشيخ سالم با كرشوم والذي اعتقلته قوات أمنية بمدينة المكلا قبل يومين واقتادته إلى جهة مجهولة وكانت القوات الأمنية  قد اعتقلت من قبل الشيخ عبد الله اليزيدي والشيخ أحمد بن رعود والشيخ ناصر السعدي بتهم غير واضحة وتقوم بنقلهم إلى جهة مجهولة .
 
و يقول الشيخ الدكتور مراد القدسي رئيس حزب السلم والتنمية :أن الأخ الشيخ الداعية سالم باكرشوم داعية؛ وتربوي ؛ وله بصماته في العمل الخيري؛ وله نشاطه الذي يعرفه الجميع، فهو عضو جمعية الحكمة اليمانية الخيرية بحضرموت ، وهو أحد مؤسسي مؤسسة الفجر الخيرية الجتماعية ، وهو مسئول العلاقات في مؤسسة صنائع المعروف.
 
وأكد الشيخ القدسي أنه يجب على الجهات المعنية في حضرموت القيام بفك أسره وفك أسر جميع العلماء والمعتقلين.
 
من جهته قال الشيخ صالح با كرمان الأخ الأستاذ سالم باكرشوم - فك الله أسره وسائر المظلومين - من خيرة دعاة حضرموت، إمام وخطيب مسجد شعب البادية، صاحب منهج معتدل وفكر وسطي ، وهو ضد فكر الغلو والتكفير ، لم يعرف بنزق ولا تنطع .
 
وأضاف با كرمان : إننا نطالب الأخ المحافظ أحمد بن بريك ونطالب الأخ القائد اللواء البحسني ونطالب قيادة التحالف أن تنظر بنظرة الحق والعدل فالمتهم برئ حتى تثبت إدانته .
 
وأكد الشيخ با كرمان ان من الواجب على كل من يعرف الأستاذ سالم باكرشوم فك الله أسره أن ينصره بالحق وذلك بالمطالبة بفك أسره وإطلاق سراحه والتفاعل مع قضيته، والتحرك لدى الجهات المعنية ، ووالله إننا إن خذلنا مظلوما اليوم فسوف يخذلنا الله غدا.
 
وكان رئيس مجلس علماء السنة والجماعة بحضرموت الشيخ أحمد المعلم قد حذر في وقت سابق من هذه الاعتقالات التي طالت عددا من العلماء والدعاة مؤكدا أن العلماء المعتقلين لم يفعلوا ما يوجب اعتقالهم محذرا من خطورة هذه التصرفات التي تأتي بانطباع سيئ وتجعل الناس يتخوفون من القادم الذي ينتظرهم .



قضايا وآراء
انتصار البيضاء