ما حقيقة التوجه لتحييد خيار الانفصال جنوب اليمن؟     استهداف جديد بإيعاز إيراني لقاعدة عسكرية بأبوظبي والإمارات توضح     استهداف الحوثيين لأبوظبي يعكس الهشاشة في الدفاعات الجوية لدى دول التحالف     ضربات جوية للتحالف على صنعاء هي الأعنف منذ سنوات     عصابة مسلحة تقتل منير النوفاني وجماعة الحوثي تماطل بالقبض على القتلة     صراع الحوثية والأقيال بين التحدي والاستجابة     تشديد الخناق على الحوثيين في مأرب بعد تحول سير المعركة من الدفاع للهجوم     هل كتب عبدالله عبدالعالم مذكراته؟     شرطة تعز تضبط متهم بانتشال حقائب نساء     كيف خدع الغشمي عبدالله عبدالعالم     أحداث 13 يناير.. إرهاب حزبي مناطقي بلباس ماركسي     إيران تبادر لعودة التواصل مع السعودية والأخيرة تواصل وقف التصعيد الإعلامي     انتهاكات مروعة لحقوق الإنسان في اليمن والأمم المتحدة تواصل إخفاء الفاعلين     بعد تعطيله لـ 7 سنوات.. هبوط أول طائرة في مطار عتق     جماعة الحوثي تُمنح 6 ساعات لمغادرة آخر منطقة بشبوة    

الاربعاء, 01 يونيو, 2016 02:12:00 مساءً

اليمني الجديد - صُحف

واصل مبعوث الامم المتحدة الى اليمن اسماعيل ولد الشيخ احمد لقاءاته مع الوفود اليمنية المشاركة في مشاورات الكويت، وسط أنباء عن قرب التوصل الى اتفاق وشيك ينهي الأزمة.
 
وذكرت مصادر دبلوماسية، ان الاتفاق المرتقب الاعلان عنه يرتكز على المرجعيات والقرارات الدولية والخليجية ومخرجات الحوار الوطني وكذلك الحفاظ على مؤسسات الدولة والحكومة الشرعية، لافتة الى ان المشاركين اتفقوا على “فترة انتقالية لمدة 45 يوما”. وفق ما أوردت صحيفة "السياسة" الكويتية.
 
ولفتت الى امكانية تقديم بعض المسؤولين استقالاتهم لتشكيل حكومة وحدة وطنية او سلطة انتقالية توافقية تتولى تنفيذ ما سيتم الاتفاق عليه والاشراف على تسليم المؤسسات والسلاح للدولة، مشيرة الى ان “الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي سيبقى في سدة الرئاسة على ان تمنح السلطة او الحكومة الانتقالية صلاحيات خاصة حتى اجراء انتخابات جديدة”.
 
من جهته، قال رئيس الوفد الحوثي محمد عبد السلام ان “نقاشاتنا تتناول مختلف جوانب السلطة التنفيذية بناء على التوافق السياسي ووفقا للمرجعيات”، مضيفا ان “الوفد الوطني يبحث مع المبعوث الأممي مواضيع السلطة التوافقية وهي الرئاسة والحكومة التوافقية واللجنة العسكرية والأمنية والضمانات للمرحلة الانتقالية القادمة وقضايا إنهاء الحصار وإخراج القوات الأجنبية من اليمن وازالة القيود الاقتصادية على الشعب اليمني”.
 
وكان المبعوث الأممي التقى امس وفدي الحكومة و”الحوثي” و”المؤتمر الشعبي العام” في محاولة لتقريب وجهات النظر ازاء القضايا الخلافية، كما عقدت لجنة الأسرى والمعتقلين والموضوعين تحت الإقامة الجبرية والمحتجزين تعسفيا جلسة خاصة ناقشت التقدم المحرز حتى الان في الملف الإنساني وسبل التوصل الى تفاهم مشترك يفضي الى الإفراج عن الأسرى قبل حلول شهر رمضان المبارك.
 
وفيما طلبت اللجنة “ملاحظات اعضاء الوفدين بشأن بيانات الأسرى والمعتقلين لدراستها وابداء التوصيات حول أفضل الطرق للمضي قدما في هذا الملف”، دعا ولد الشيخ عبر حسابه الرسمي على “تويتر” الاطراف اليمنية الى “التعاون الجدي من اجل الإفراج عن الأسرى بأقرب وقت ممكن”



قضايا وآراء
انتصار البيضاء