السبت, 14 مايو, 2016 05:29:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات
نعت الدائرة الإعلامية في التجمع اليمني للإصلاح وفاة الأستاذ محمد العلواني نائب رئيس تحرير صحيفة الصحوة الناطقة باسم الحزب الذي غادر دنيانا اليوم السبت إثر أزمة قلبية مفاجئة.

وكان الزميل العلواني قد غادر صنعاء مقر سكنه وعمله بعد انقلاب الحوثيين باتجاه قريته في وصاب بسبب الملاحقات الأمنية من قبل الانقلابيين.

بيان نعي

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره,تنعي الدائرة الإعلامية في التجمع اليمني للإصلاح وفاة الأستاذ محمد العلواني نائب رئيس تحرير صحيفة الصحوة الناطقه باسم الحزب الذي غادر دنيانا اليوم السبت إثر أزمة قلبية مفاجئة.

والدائرة إذ تعبّر عن عميق الحزن والأسى لرحيل أحد أعضائها المثابرين الناجحين في المواقع التي تولاها,فإنها تعتز بما قدمه الصحفي محمد العلواني خلال مسيرته الإعلامية التي تقترب من العقدين بدأها محررا صحفيا بصحيفة الصحوة عام 1999 وتدرج فيها حتى وصل منصب نائب رئيس التحرير في 17 مارس 2015.

وخلال مسيرته الصحفية كان العلواني مبادرا في تحسين أداء إعلام الإصلاح,حيث كان أحد مؤسسي موقع الصحوة نت ثم شغل مدير تحريره منذ 2003 وحتى وفاته رحمه الله.

كما تولى إدارة خدمة الصحوة موبايل والإشراف عليها منذ إطلاقها عام 2007م,والتي تصدرت الخدمات الإخبارية في اليمن بجدارة ومهنية ومن حيث عدد المشتركين حتى إيقافها بقرار من جهاز الأمن القومي الذي يديره الانقلابيون في أواخر أبريل 2015.

وعرف العلواني في أوساط زملائه بالعمل بحسن الإدارة وتشجيع الموظفين على الإبداع,ويحظى بتقدير واحترام الأسرة الصحفية اليمنية وهو عضو في نقابة الصحفيين اليمنيين.

وبهذا المصاب الجلل,تتقدم الدائرة الإعلامية بالإصلاح بخالص العزاء والمواساة لأسرة الزميل محمد العلواني وإخوانه ومحبيه,سائلة الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.





قضايا وآراء
مأرب