الاربعاء, 23 مارس, 2016 11:10:00 صباحاً

اليمني الجديد - متابعات

وصف القيادي في حزب المؤتمر الشعبي العام ياسر اليماني الحوثيين بالميليشيات الإجرامية وقطاع الطرق والجرذان التي ستعود قريباً إلى جحورها، وسط تصدع الصراعات بين طرفي الإنقلاب وعزم الطرفين على تنظيم مظاهرات منفردة في العاصمة صنعاء يوم السبت القادم 26 مارس في الذكرى الأولى لإنطلاق عاصفة الحزم.
 
وقال اليماني المقرب من المخلوع علي عبدالله صالح في رده على القيادي بجماعة الحوثي عبدالوهاب قطران: قولوا للزنبيل قطران ان عفاش والمؤتمر الشعبي حزب اسمه اليمن. وليس مليشيات اجراميه وقطاعي طرق وغرف نوم.
 
وأعلن اليماني في صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" أن حزب المؤتمر سيقيم مهرجانه المعلن عنه في ميدان السبعين بالعاصمة صنعاء يوم السبت القادم 26 مارس منفرداً دون جماعة الحوثي، بالرغم من صدور تحذيرات من جماعة الحوثي وقياداتها للمخلوع صالح من إقامة هذه الفعالية منفرداً مطالبة إياه بدعوة أنصاره إلى اللحاق بمظاهرة جماعة الحوثي التي دعت لها في نفس اليوم.
 
وأكد اليماني تحدي المؤتمر لمن وصفهم بالميليشيات حيث سيقيم الحزب الفعالية والمهرجان رغماً عن أنف الحوثيين، واصفاً حزبه بأنه "حزب اسمه اليمن"، مضيفاً: المهرجان سيقام ولو فوق رؤوسكم ايه المعتوهين.
 
وعاد اليماني لإطلاق وصف جديد على الميليشيات الحوثية قائلاً: مكانكم الحقيقي في جرف مران وغدا تعودون اليه كالجرذان.
 
وأردف بقوله: الجرذان لايستطعون العيش الا في الجحور وان خرجوا منها فقط لتلقيط الفتات وبث السموم ونشر أمراض الطاعون، ومن ثم يعيدون لها حتميا لان هذا مصيرهم الحتمي كما خلقوا عليه.
 
ويرجح أن تقوم جماعة الحوثي بمنع حزب المؤتمر الشعبي العام بقيادة المخلوع صالح من تنظيم أي مظاهرات منفردة في ميدان السبعين، وسط مخاوف تسيطر على أنصار الرئيس المخلوع من إتخاذ إجراءات ضدهم من قبل جماعة الحوثي ولجنتها الثورية تشمل توقيف الرواتب أو المنع من دخول صنعاء أو الإعتقال وهي المعروفة بإجراءتها



قضايا وآراء
غريفيث