حملة تنفذها شرطة السير بتعز لرفع العشوائيات من أسواق المدينة     تركيا تدشن أول فرقاطة عسكرية متطورة محلية الصنع     جولة حوار جديدة في الأردن وترقب للإفراج عن شخصيات كبيرة من سجون الحوثيين     مؤسسة "بيسمنت" الثقافية تقيم المعرض الفني الأول     محافظ شبوة يصل الرياض بعد ضغوط سعودية حول ميناء قنا البحري     النائب العام "الأعوش" يرفع دعوى قضائية ضد الرئيس هادي بسبب قرار الإقالة     مؤسسة بيسمنت تختتم مهارات تدريب في المناظرات وأليات البحث العلمي     مؤسسة نور الأمل تدشن برنامجها الجديد بكفالة ٩٠ يتيما في الأقروض بتعز     تهديد جديد للانتقالي بمنع مسؤولين في الحكومة من الوصول إلى عدن     وزير الشباب والرياضة يتفقد الأضرار بملعب 22 مايو بعدن     العقوبات الأمريكية ضد مليشيا الحوثي الإرهابية تدخل حيز التنفيذ ابتداء من اليوم الثلاثاء     دلالة التصنيف الأمريكي للحوثيين "منظمة إرهابية"     أول دولة عربية تمنع دخول وفد الحوثيين أراضيها بعد تصنيفهم "منظمة إرهابية"     عشرات القتلى والجرحى في مواجهات بالحديدة بين القوات المشتركة ومليشيا الحوثي الإرهابية     تصريحات تصعيدية للمجلس الانتقالي الموالي للإمارات رافضة لقرارات الرئيس هادي    

السبت, 06 فبراير, 2016 06:16:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

 كشفت مصادر مرموقة داخل جماعة الحوثيين الانقلابية، أن الحكومة الإيرانية رفضت التجاوب مع الطلب الذي تقدمت به قيادة الجماعة، لمساعدتها ماليا في توفير مبالغ كبيرة لسداد رواتب الموظفين، البالغ عددهم مليونا ومائتي ألف موظف في مختلف قطاعات الدولة.
 
 
ونقلت صحيفة الوطن السعودية عن المصادر التي رفضت الكشف عن هويتها لدواع أمنية القول أن قيادة الحوثيين عاجزة عن الإيفاء بتوفير الرواتب التي تبلغ 81 مليار ريال شهريا "400 مليون دولار"، مما تسبب في عدم تسديد رواتب عشرات الآلاف من الموظفين والعسكريين.
 
 
وأضاف المصدر أن إيران التي تعهدت للحوثيين قبل الانقلاب بتوفير رواتب الموظفين، ومدهم بالمواد البترولية، وتوفير السلاح، لم تقم بالوفاء بأي من تعهداتها، منذ سيطرة الحوثيين على العاصمة صنعاء في الحادي والعشرين من سبتمبر 2014، مما دفع الجماعة الانقلابية إلى إرسال عدد من مسؤوليها في فترات مختلفة إلى طهران، لحثها على تقديم المساعدة، إلا أن تلك المحاولات لم تحقق النجاح.
 
 
وكانت لجأت سلطات الانقلاب إلى العديد من الإجراءات لتوفير السيولة اللازمة، مثل السحب من الاحتياطي النقدي، وطرح سندات أذون خزانة، والاقتراض من البنوك التجارية لتغطية مرتبات وأجور الموظفين والعسكريين، إلا أنها استنفدت حاليا كل تلك السبل.




قضايا وآراء
اليمن الحضارة والتاريخ