ما حقيقة التوجه لتحييد خيار الانفصال جنوب اليمن؟     استهداف جديد بإيعاز إيراني لقاعدة عسكرية بأبوظبي والإمارات توضح     استهداف الحوثيين لأبوظبي يعكس الهشاشة في الدفاعات الجوية لدى دول التحالف     ضربات جوية للتحالف على صنعاء هي الأعنف منذ سنوات     عصابة مسلحة تقتل منير النوفاني وجماعة الحوثي تماطل بالقبض على القتلة     صراع الحوثية والأقيال بين التحدي والاستجابة     تشديد الخناق على الحوثيين في مأرب بعد تحول سير المعركة من الدفاع للهجوم     هل كتب عبدالله عبدالعالم مذكراته؟     شرطة تعز تضبط متهم بانتشال حقائب نساء     كيف خدع الغشمي عبدالله عبدالعالم     أحداث 13 يناير.. إرهاب حزبي مناطقي بلباس ماركسي     إيران تبادر لعودة التواصل مع السعودية والأخيرة تواصل وقف التصعيد الإعلامي     انتهاكات مروعة لحقوق الإنسان في اليمن والأمم المتحدة تواصل إخفاء الفاعلين     بعد تعطيله لـ 7 سنوات.. هبوط أول طائرة في مطار عتق     جماعة الحوثي تُمنح 6 ساعات لمغادرة آخر منطقة بشبوة    

صورة من الارشيف

الأحد, 04 أكتوبر, 2015 08:47:00 مساءً

اليمني الجديد - خاص
أفادت مصادر مطلعة في محافظة مأرب شرقي البلاد عن بدء قوات ميلشيا الحوثي وصالح بالانسحاب نحو شرق العاصمة صنعاء، في مناطق خولان ومحيطها، بعد الضربات الموجعة والخسائر الفادحة التي تتلقها من قوات الجيش الوطني وقوات التحالف العربي بقيادة السعودية.
 
وذكرت المصادر "أن أوامر عليا للميلشيا بالانسحاب فورا إلى الجهة الشرقية للعاصمة صنعاء، استعدادا لمعركة صنعاء، والتي يتوقع أن تندلع في الساعات القادمة".
 
وأضافت المصادر " أن عشرات الآليات والأطقم العسكرية ومجموعات كبيرة من المسلحين شوهدت وهي تتجه صوب شرق العاصمة صنعاء، بعد خروجها من صرواح بمحافظة مأرب".
 
وأشارت المصادر إلى "أن طيران التحالف نفذ مساء اليوم الأحد غارات جوية عدة على تحركات الميلشيا في الخط الرابط بين مأرب ومنطقة خولان، حيث دمر آليات وأطقم عدة، كانت في الطريق إلى شرق العاصمة".
 
وكانت قوات الجيش الوطني مسنودة بقوات التحالف العربي تمكنت يوم أمس واليومين الماضيين من السيطرة على أهم المواقع الإستراتيجية في الجبهة الغربية لمحافظة مأرب الواصلة بمديريات صنعاء شرقا، وزحفها المتسارع صوب صرواح مع مشاركة مقاتلات التحالف العربي بقيادة السعودية".
 
إلى ذلك أعلن محافظ محافظة مأرب الشيخ سلطان العرادة انتهاء المرحلة الأولى من "معركة تحرير مأرب" والبدء في المرحلة الثانية لاستكمال تحرير المحافظة.
 
وقال المحافظ العرادة " إن المقاومة والتحالف عبر غرفة العمليات المشتركة، يعدون لاستعادة بقية المديريات التي تتواجد فيها ميليشيا الحوثي وصالح، وهي 3 مديريات من أصل 11 مديرية، لم يتمكن الحوثي من دخولها".
 
وكشف العرادة في مداخلة مع قناة "بلقيس"أن المقاومة منحت "الأمان" لمن يريد أن يغادر ويخرج بأمان من مقاتلي الحوثي وصالح، ويعود إلى منزله".
 
وذكر أن المرحلة الثانية ستبدأ من يوم غداً الاثنين.
 
وأشار العرادة إلى " أن طيران التحالف استهدف اليوم الأحد،" 7 أطقُم انتهت بمن عليها كانت في طريقها لتعزيز الحوثيين في مأرب".
 
واعتبر العرادة" أن  الانتصار في مأرب يعد انتصار لكل اليمن، لما للمحافظة من أهمية اقتصادية وجغرافية تربط عدة محافظات في الشرق والشمال، وكذلك قربها من العاصمة صنعاء".
 




قضايا وآراء
انتصار البيضاء