إدانات واسعة محلية ودولية لقصف الحوثيين على مركز الأورام بمدينة تعز     مدير شرطة تعز يزور النقيب مصطفى القيسي وعدد من جرحى الجيش     الحزب الاشتراكي في ميزان المجلس الانتقالي     مليشيا الحوثي تحرق مسجدا بمحافظة ذمار     مدرسة أويس بجبل صبر آيلة للانهيار.. 40 عاما بلا ترميم     الصفيون والتشيع في بلاد العرب     السعودية من إعاقة سبتمبر إلى قتل فبراير.. رحلة خراب     أطعمها في حياته فلازمته لحظة موته     تعذيب وقهر النساء في سجون الحوثي بصنعاء     صنعاء: الحوثيون يواصلون ابتزاز المواطنين بذريعة الاحتفال بالمولد النبوي     شرطة تعز تقبض على مشتبهين بتفجير سيارة النقيب السفياني بعد الحادثة بساعات     أمهات المختطفين تكشف عن تعذيب مروع لسجينات بمركزي صنعاء     وفد إماراتي إلى اسرائيل وتنقل للأفراد بدون فيزا     اليمن تعترض لدى مجلس الأمن حول إرسال إيران سفيرا لها إلى صنعاء     الحوثيون يشيعون قيادات عليا في قواتهم بعد مصرعهم بعدد من الجبهات    

صورة من الارشيف

السبت, 03 أكتوبر, 2015 05:11:00 مساءً

اليمني الجديد - خاص
تتواصل المواجهات العنيفة بين رجال المقاومة الشعبية وميلشيا الحوثي وصالح منذ ساعات فجر اليوم السبت وحتى الأثناء في محافظة تعز وسط البلاد.
 
وقالت مصادر محلية" إن مواجهات عنيفة دارت وما تزال تدور بين رجال المقاومة الشعبية وميلشيا الحوثي وصالح في محيط القصر الرئاسي وسط المدينة، يستخدم فيها كافة أنواع الأسلحة من الطرفين".
 
وأضافت المصادر " أن رجال المقاومة تمكنوا خلال المواجهات من الاقتراب بشكل ملحوظ من القصر الرئاسي، بعد سيطرتهم مساء أمس على مدرسة صلاح الدين المطلة على القصر الجمهوري ومبنى البنك المركزي المقابل للقصر".
 
وأشارت المصادر إلى " أن رجال المقاومة يشنون هجمات شرسة من مختلف الجهات على القصر، وأنهم أربكوا الميلشيا جراء هجماتهم المتتالية، ما أسفر عن مقتل 26 مسلحا حوثيا وجرح 31 آخرين خلال مواجهات الــ 12 الساعة الماضية في مختلف جبهات تعز، وخصوصا جبهات القصر وجبهة الجحملية العليا والدحي".
 
تزامن ذلك مع تكثيف مقاتلات التحالف العربي بقيادة السعودية غاراتها الجوية منذ ساعات الفجر الأولى وحتى ساعات ظهر اليوم السبت بحسب المصادر.
 
وبحسب المصادر" فقد شنت مقاتلات التحالف نحو أكثر من 29 غارة جوية، استهدفت مواقع وتجمعات الميلشيا في تبة السلال، وثعبات، والستين، ومفرق الذكرة، وسد العامرة".

كما استهدفت بــ 6 غارات مواقع الميلشيا في جبهة الضباب غرب المدينة، وشنت غارات أخرى على منطقة الجحملية، والقصر الرئاسي، ومنطقة الزنقل التي تشهد أعنف المواجهات.
 
واستهدفت المقاتلات أيضا منازل موالين للميلشيا وأخرى تتمركز فيها، منها بيت رشاد العليمي الجحملية، ومنزل عبد الباري الجنيد، منزل نجيب مهيوب، و"فلة" محمد سيف المقاول.
 
ووفقا للمصادر "فقد أسفرت الغارات عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من المسلحين الحوثيين وقوات صالح، بالإضافة إلى تدمير مخازن للأسلحة وآليات ودبابات".
 
وفي باب المندب غرب المحافظة، كثفت مقاتلا التحالف العربي غاراتها على مواقع وتجمعات ميلشيا الحوثي في منطقة المخأ ومحيطها والطرق المؤدية إليها، تمهيدا للقوات البرية التابعة للجيش الوطني وقوات التحالف لاقتحامها وتحريرها من ميلشيا الحوثي وصالح.
 
إلى ذلك قام نائب رئيس الجمهورية رئيس الحكومة خالد بحاح بزيارة باب المندب بعد أيام من تحريره من ميليشيا الحوثي وقوات صالح.
 
وكانت قوات التحالف أعلنت قبل نحو يومين تحرير مضيق باب المندب الاستراتيجي، وكذا جزيرة "ميون"، من يد الحوثيين وقوات صالح.
 
 




قضايا وآراء
مأرب التاريخ تحمي سبتمبر والجمهورية من الإمامة