المبعوث الأممي ولد الشيخ

الأحد, 27 سبتمبر, 2015 09:03:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات خاصة
كشفت مصادر مطلعة عن فشل المفاوضات السياسية بين الأطراف اليمنية والتي تجري في مسقط برعاية الأمم المتحدة.
 
وأوضحت المصادر " أن مشاورات مسقط بين المبعوث الأممي اسماعيل ولد الشيخ أحمد ووفد الحوثي والرئيس السابق علي صالح فشلت، بسبب تعنت الانقلابيين ورفضهم الموافقة على تنفيذ بنود قرار مجلس الأمن 2216 دون قيد أو شرط".
 
وأفادت المصادر "أن الانقلابيين رفضوا الاعتراف العلني بالالتزام بتنفيذ القرار الدولي بكامل بنوده، كما رفضوا الانسحاب من المحافظات التي سيطروا عليها وتسليم السلاح".
 
وتوقعت المصادر "أن يعلن المبعوث الدولي ولد الشيخ عن فشل هذه المشاورات وتحميل الحوثيين وصالح المسؤولية الكاملة".
 
في حين تشترط الحكومة اليمنية اعترافا والتزاما علنيا من زعماء التمرد وتنفيذ البند الأول من القرار الدولي المتعلق بوقف العنف والانسحاب من المدن وتسليم المؤسسات كخطوة للتشاور على آلية حل وتطبيق القرار على أرض الواقع.
 
ولم تستبعد المصادر ذاتها أن تنجح زيارة الرئيس عبد ربه منصور هادي إلى نيويورك في الخروج بدعم دولي كبير مساند للتحالف العربي في الحرب على الإرهاب الذي يمارسه الانقلابيون في اليمن.
 




قضايا وآراء
غريفيث