مصرع عشرات الحوثيين في أعنف مواجهات بجبهات مأرب     انتصارات ساحقة للجيش في تعز والمليشيا تقصف مستشفى الثورة     وثائق جديدة حول تورط الصندوق السيادي السعودي بمقتل خاشقجي     لقاء يجمع قيادات وزارة الدفاع في مأرب لمناقشة أوضاع الحرب     لماذا تبدو معركة مأرب فاصلة (تقدير موقف)     هجوم صاروخي جديد على قاعدة عين الأسد بالعراق     المحافظ بن عديو يشارك بحفل تخرج دفعة جديدة للقوات الخاصة بشبوة     عقوبات أمريكية جديدة تستهدف اثنين من قيادات مليشيا الحوثي     العميد شعلان.. البطل الذي أرهق أحفاد الإمامة ودحر فلولها في بلق مأرب     قيادي بحزب الإصلاح: مأرب تخوض معركة اليمنيين الفاصلة     مطالبات محلية ودولية لوقف استهداف الحوثيين للنازحين في مأرب     الجيش يصد هجوم الحوثيين بنهم ويدعو الصليب الأحمر لانتشال جثث القتلى بالجوف     عائلة عفاش حين أفسدت الماضي والحاضر     تقدم كبير للجيش في الجوف وعشرات القتلى الجرحى في صفوف الحوثيين     محافظ شبوة يدشن أعمال سفلتة مشروع طريق نعضة السليم    

الثلاثاء, 01 سبتمبر, 2015 04:21:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات
اعتبر قائد محور عتق قائد اللواء 30 مشاة مؤسس الحراك الجنوبي ”أن أي حديث عن بقاء الوحدة بين الجنوب والشمال من عدمه في الوقت الراهن غير مجد, كون اليمن أصبحت تحت القرار الأممي.
 
وأضاف لناصر النوبة لـ"السياسية الكويتية" أن “ما سيوافق عليه الرئيس عبد ربه منصور هادي بهذا الخصوص سنؤيده سواء بشأن مخرجات مؤتمر الحوار أو غير ذلك”, معتبراً أن على اليمنيين المضي وفق ما تقره دول التحالف وهادي على ضوء المستجدات الأخيرة.
 
وأكد أن القوى السياسية في الشمال لم تعد قادرة على استيعاب الوضع مستقبلاً ضمن دولة اتحادية من ستة أقاليم, مضيفاً “لذا فإن هذا الأمر منوط حالياً بدول التحالف فهي التي ستقدر الوضعين السياسي والأمني مستقبلاً باليمن, فإذا ما صار إعادة صياغة الوحدة بأي شكل من الأشكال مستحيلاً, فسيكون من الصعب بقاء الوحدة بين دولتي اليمن سابقا وأي مخرج لحل هذه المعضلة نحن معه”.
 
وفي ما يتصل بقرار ضم المقاومة الجنوبية إلى الجيش والأمن قال النوبة إن “هذا القرار يهدف إلى إعادة التوازن مع الشمال لأننا أقصينا من الجيش والأمن على مدى 24 عاما عندما ضمنا الشماليون طوال هذه الفترة إلى حزب (خليك في البيت) فلا بد من قيام هذه الوحدات العسكرية الجديدة التي ستكون مهمتها استكمال طرد من تبقى من ميليشيات (الرئيس السابق علي عبد الله) صالح والحوثي من أرض الجنوب إلى حدود الجنوب أما ما بعد حدود الجنوب فهي مهمة المقاومة في الشمال”.
 
وبشأن محافظة شبوة, قال النوبة إنها لم تحرر كاملة من الميليشيات, مشيراً إلى أن المعارك ما تزال قائمة في أجزاء من منطقة بيحان.
 
وأضاف “إن هذا الوضع لن يستمر طويلاً وسيتم في القريب العاجل تحرير ما تبقى من منطقة بيحان من الميليشيات”.
 
وبشأن ما يتردد عن الوضع الأمني المضطرب في شبوة, قال النوبة إن “هذا كلام غير دقيق فالوضع مستقر في شبوة ولم تسجل خلال الثلاثة أسابيع الماضية سوى ثلاث حالات لحوادث جنائية مقارنة بما يحدث في محافظات جنوبية أخرى وبشكل يومي”.
 
 



غريفيث