الخميس, 20 أغسطس, 2015 07:09:00 مساءً

اليمني الجديد - خاص
تواصل مليشيا الحوثي وصالح قصفها لمدينة تعز, وسط البلاد بالدبابات والأسلحة الثقيلة من مناطق مختلفة في أطراف المدينة.
 
وقال مصدر طبي إن 13 طفلاً بينهم فتاتان ، و 43 جريحاً حالات بعضهم حرجة سقطوا جراء القصف المتواصل على أحياء المسبح وعصيفرة وعمار بن ياسر في تع, وسط البلاد .
 
وأوضح مصدر في المقاومة لـ"اليمني الجديد" أن القصف طال أحياء مختلفة في المدينة منها كهرباء عصيفرة التي تأثرت جراء القصف.
 
من جهة أخرى تمكنت المقاومة الشعبية في المدينة من تحقيق تقدم نوعي حيث أصبحت البوابة الخلفية لمعسكر اللواء 35 بيد "المقاومة الشعبية"، في حين تفرض حصارا مطبقا على اللواء 22 (حرس جمهوري سابقا) الموالي للحوثيين من عدة جهات.
 
وقال مصدر إن المقاومة الشعبية تمكنت من استعادة مديرية ماوية (شرق) مدينة تعز.
 
وأوضح المصدر إن المقاومة نصبت كمينا محكما لمسلحي الحوثي في مدينة تعز، وتمكنت من قتل القيادي الحوثي حسن محمد عبدالرحمن المتوكل أحد قاده "كتائب الحسين" وعدد من مرافقيه.
 
وبين المصدر أن مسلحي الحوثي قاموا وبشكل هستيري بقصف الاحياء السكنية بمدينة تعز، ردا على انتصارات المقاومة الشعبية.
 
وذكرت وكالة الانباء اليمنية (سبأ) التابعة للحكومة الشرعية أن 9 مدنيين قتلوا وأصيب 43 آخرين، حصيلة قصف مسلحي الحوثي وقوات صالح على أحياء مدينة تعز.
 
الجدير بالذكر أن المقاومة الشعبية تمكنت من تحقيق انتصارات وصفتها (سبأ) بالساحقة خلال الايام الثلاثة الماضية وانتزعت السيطرة على مواقع استراتيجية كان يسيطر عليها الحوثيون وخاصة قلعة القاهرة وجبل صبر.




قضايا وآراء
مأرب