في يوم القدس.. حتى لا تنخدع الأمة بشعارات محور المزايدة     تلاشي آمال التوصل إلى اتفاق سلام في اليمن     دول الثمان تحث الأطراف اليمنية على قبول مبادرة الأمم المتحدة لوقف الحرب     المبعوث الأممي يأسف لعدم التوصل لحل شامل في اليمن     قوات الجيش تكسر هجوما للحوثيين في الجدافر بالجوف والمشجح بمأرب     مقتل سكرتيرة سويسرية بالعاصمة الإيرانية طهران     وفيات وانهيار منازل.. إحصائية أولية لأمطار تريم حضرموت     أخاديد الوجع.. قصة طالب مبتعث قرر العودة إلى اليمن     حسن الدعيس.. شيء من ذاكرة التنوير اليمنية     محافظ مأرب يدعو للنفير العام لمواجهة مشروع الحوثي المدعوم إيرانيا     مواجهات عنيفة في مأرب ووحدات عسكرية للجيش تدخل أرض المعركة     وزارة الدفاع تنعي النائب العسكري الواء عبدالله الحاضري     جيش الاحتلال يقصف قطاع غزة وإصابات في صفوف الفلسطينيين بالضفة     مذكرات دبلوماسي روسي في اليمن     إعادة افتتاح مركز شفاك لاستقبال حالات كورونا بتعز    

صورة من الارشيف تعبيرية

الخميس, 06 أغسطس, 2015 07:26:00 مساءً

اليمني الجديد - خاص
تتواصل اليوم الخميس المواجهات العنيفة بين الجيش الوطني ومعه رجال المقاومة الشعبية من جهة وميلشيا الحوثي وقوات صالح من جهة أخرى في محافظة تعز وسط اليمن.
 
وقالت مصادر محلية " إن مواجهات عنيفة تدور في الأثناء في محيط مبنى المحافظة والنقطة الرابعة بين الجيش ورجال المقاومة وبين ميلشيا الحوثي وقوات صالح.
 
وأضافت المصادر "إن المواجهات تمتد إلى معظم أحياء وشوارع المدينة، حيث تشتد الموجهات بالأسلحة المتوسطة، مؤكدا سقوط عشرات القتلى والجرحى من الحوثيين وقوات صالح.
 
في سياق متصل أكدت قيادات في المقاومة أن الهدف المقبل لعملياتها العسكرية المدعومة من قبل قوات التحالف سيكون تحرير محافظة أبين (شرق عدن) ثم التوجه إلى مناطق محافظة تعز لتعزيز صفوف المقاومة والقوات الموالية للشرعية فيها.
 
يأتي ذلك في سياق خطة متكاملة لتحرير كل محافظات البلاد تباعاً من قبضة الحوثيين وصولاً إلى العاصمة صنعاء بحسب المصدر.
 
في حين تواصل ميلشيا الحوثي وقوات صالح قصفها بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة الأحياء السكنية وسط المدينة، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى من المدنيين وتضرر بعض المنازل.
 
وكان الجيش ورجال المقاومة الشعبية تمكنوا يوم أمس الأربعاء من تفجير دبابة تابعة لميلشيا الحوثي وقوات صالح المتمركزة أمام مدرسة 26 بحي المرور غرب المدينة، بعد هجوم مباغت أسفر عن سقوط قتلى وجرحى من الحوثيين وقوات صالح".
 
كما نفذوا هجوما مسلحا على مقر الأمن السياسي الذي يتمركز فيه الحوثيون وقوات صالح، والذي أسفر عن مقتل وجرح عشرات الحوثيين وقوات صالح، بالإضافة إلى فرار 27 سجينا بحسب المصادر.
 
 



قضايا وآراء
غريفيث