صورة من الارشيف

السبت, 11 يوليو, 2015 03:30:00 مساءً

اليمني الجديد - خاص
شن طيران التحالف العربي اليوم السبت غارات جوية مكثفة على مواقع وتجمعات مليشيات الحوثي وقوات صالح في الضالع جنوبي البلاد, في حين طال القصف العشوائي الاحياء السكنية في المدينة.

 وقال سكان محليون بان غارات جوية استهدفت معسكر الصدرين في مريس ومواقع اخرى في قعطبة.

وافاد المصادر بان اعمدة الدخان تصاعدت فوق منطقة المعسكر والغارات الاخرى.

وتزامن ذلك لا يزال القصف عشوائي  على الاحياء السكنية في منطقة خوبر مستمر, فيما لم تذكر المصادر ما اذا كان هنالك ضحايا سقطوا. وفي الساعات السابقة اسفر القصف على المنطقة ذاته مقتل طفل.

وبعد مرور  اكثر من 12 ساعة على  الهدنة, يتبادل التحالف العربي والحوثيين اتهامات بخرقها وعدم الالتزام بوقف العمليات العسكرية او القصف على الاحياء السكنية, الامر الذي يثير توجس الكثيرين بفشلها.

ويعاني المواطنين في المناطق الحرب بمختلف انحاء البلاد من اوضاع انسانية غاية في الصعوبة مع نقص في المواد الغذائية والانسانية الضرورية.

وتأتي الهدنة الانسانية الثانية لأغراض انسانية وتسهيل وصول المعونات والمساعدات للمناطق المتضررة والمنكوبة.




قضايا وآراء
مأرب