الجمعة, 01 مايو, 2015 11:40:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات
فشل مجلس الأمن مساء اليوم من إصدار قرار يقضي بإيقاف الحرب التي تشنها طيران التحالف بقيادة السعودية في اليمن.
 
وكانت روسيا تقدمت بمشروع قرار يقضي بإيقاف الضربات الجوية في اليمن, مع تزايد المخاوف بشأن توقف عمليات الإغاثة ونقص الوقود الذي تعاني منه البلاد وتأثير المباشر على حياة الناس في انحاء واسعة من اليمن وخاصة تلك التي يدور فيها معارك بين الحوثيين والمقاومة الشعبية.
 
وقال السفير الروسي بأن بلاده قلقة من جراء الأزمة في اليمن معتبراً بأن السعودية لا تبدي اهتماماً لاستئناف محادثات.
 
وتقوم دول التحالف بقيادة السعودية بشن غارات متواصلة على مواقع تابعة لجماعة الحوثي وصالح في العاصمة صنعاء وعدد من محافظات الجمهورية.
 
وسبق لمجلس الأمن أن اصدر قراراً برقم 2216 يقضي بالانسحاب الفوري لقوات جماعة الحوثي والرئيس السابق علي عبدالله صالح من المناطق التي استولوا عليها وتسليم أسلحتهم والتوقف عن استخدام السلطات التي تندرج تحت سلطة الرئيس هادي والدخول في مفاوضات بهدف التوصل الى حل سلمي.
 
وبعد انقضاء المدة التي حددها مجلس الأمن لم يتم تنفيذ تلك البنود حتى اللحظة الامر الذي دفع دول التحالف الى مواصلة الضربات الجوية بعد طلب الرئيس هادي من السعودية والجامعة العربية التدخل لحماية الشرعية في اليمن من الانقلاب الذي يقوده الحوثي وصالح.



قضايا وآراء
انتصار البيضاء