ما حقيقة التوجه لتحييد خيار الانفصال جنوب اليمن؟     استهداف جديد بإيعاز إيراني لقاعدة عسكرية بأبوظبي والإمارات توضح     استهداف الحوثيين لأبوظبي يعكس الهشاشة في الدفاعات الجوية لدى دول التحالف     ضربات جوية للتحالف على صنعاء هي الأعنف منذ سنوات     عصابة مسلحة تقتل منير النوفاني وجماعة الحوثي تماطل بالقبض على القتلة     صراع الحوثية والأقيال بين التحدي والاستجابة     تشديد الخناق على الحوثيين في مأرب بعد تحول سير المعركة من الدفاع للهجوم     هل كتب عبدالله عبدالعالم مذكراته؟     شرطة تعز تضبط متهم بانتشال حقائب نساء     كيف خدع الغشمي عبدالله عبدالعالم     أحداث 13 يناير.. إرهاب حزبي مناطقي بلباس ماركسي     إيران تبادر لعودة التواصل مع السعودية والأخيرة تواصل وقف التصعيد الإعلامي     انتهاكات مروعة لحقوق الإنسان في اليمن والأمم المتحدة تواصل إخفاء الفاعلين     بعد تعطيله لـ 7 سنوات.. هبوط أول طائرة في مطار عتق     جماعة الحوثي تُمنح 6 ساعات لمغادرة آخر منطقة بشبوة    

الإثنين, 20 أبريل, 2015 05:28:00 مساءً

اليمني الجديد -خاص
هز انفجار هو الأعنف العاصمة صنعاء ظهر اليوم الاثنين في منطقة فج عطان خلف قتلى وجرحى في صفوف المدنيين وخسائر في الممتلكات الخاصة والعامة.

وقال شهود عيان لـ "اليمني الجديد " بأن انفجار كبير في تمام العاشرة وأربعين دقيقة ظهر اليوم وقع في مخازن ألوية الصواريخ في منطقة عطان، ما ادى الى مقتل العشرات وتهدم عدد من المنازل وسقوط واجهات لعدد كبير من المحلات التجارية.

وفي تصريح خاص لـ " اليمني الجديد " رجح خبير عسكري فضل عدم ذكر اسمه أن الانفجار ناتج عن كمية المواد والذخائر المخزونة في الموقع. مشيراً الى أن الصاروخ الذي تطلقه قوات التحالف ليس له تلك القوة المتفجرة التي حدثت.

وأكد الخبير أن الغارة الجوية استهدفت مخزن الصواريخ في منطقة فج عطان التي سبق وأن استهدفتها من قبل.

 وقال: أن هناك كثير من الدلائل والشواهد التي تنفي أن يكون الانفجار ناتج عن صاروخ من الجو أو من البحر, حيث أن طبيعة الانفجار والدخان والمكان  والزلزال الذي نتج عن الانفجار تؤكد بأنه من باطن الارض، وليس من الجو.

ولا يستبعد أن تكون قوات التحالف قد استهدفت المخزن والذي ولد ذلك الانفجار الهائل, غير أن ذلك لا ينفي أن يكون هناك من تعمد ذلك التفجير من الداخل وهناك شكوك حول الهواه الذين قاموا بالتصوير.

وعجت مستشفيات العاصمة بالمصابين، فيما لقي البعض مصرعهم اثر الانفجار الهائل الذي امتد تأثيره للأحياء سكنية قريبة من المكان.

وقالت معلومات أولية بأن ما لا يقل عن 9 أشخاص لقوا حتفهم جراء الانفجار وإصابة 45 اخرين.

ولقي الزميل الصحفي محمد راجح شمسان المذيع في قناة اليمن اليوم مصرعه، اثر تعرضه لشظايا الانفجار أثناء مروره في الشارع العام وأصيب مصور آخر.

وتضررت المباني المحيطة بموقع الانفجار لأضرار بالغة، ووصلت الأضرار إلى شوارع هائل والتحرير والستين وحدة والزبيري وعلى مسافة واسعة من موقع الانفجار، في الموقع الذي تعرض للعديد من غارات قوات التحالف على مدى الأيام الماضية منذ بدأ عاصفة الحزم.
 




قضايا وآراء
انتصار البيضاء