لماذا تبدو معركة مأرب فاصلة (تقدير موقف)     هجوم صاروخي جديد على قاعدة عين الأسد بالعراق     المحافظ بن عديو يشارك بحفل تخرج دفعة جديدة للقوات الخاصة بشبوة     عقوبات أمريكية جديدة تستهدف اثنين من قيادات مليشيا الحوثي     العميد شعلان.. البطل الذي أرهق أحفاد الإمامة ودحر فلولها في بلق مأرب     قيادي بحزب الإصلاح: مأرب تخوض معركة اليمنيين الفاصلة     مطالبات محلية ودولية لوقف استهداف الحوثيين للنازحين في مأرب     الجيش يصد هجوم الحوثيين بنهم ويدعو الصليب الأحمر لانتشال جثث القتلى بالجوف     عائلة عفاش حين أفسدت الماضي والحاضر     تقدم كبير للجيش في الجوف وعشرات القتلى الجرحى في صفوف الحوثيين     محافظ شبوة يدشن أعمال سفلتة مشروع طريق نعضة السليم     هل تفي الولايات المتحدة بوعدها في وقف الحرب باليمن؟     الحوثيون يفشلون مشاورات اتفاق الأسرى والمختطفين في الأردن     ملامح إنهاء الحرب في اليمن والدور المشبوه للأمم المتحدة     معارك ضارية في مأرب والجوف واشتعال جبهة مريس بالضالع    

الإثنين, 20 أبريل, 2015 09:48:00 مساءً

اليمني الجديد - مأرب
احرزت قبائل مأرب تقدما كبيرا في مختلف الجبهات التي تدور فيها مواجهات مع ميلشيات الحوثي تساندها قوات موالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح.
 
وقالت مصادر مطلعة إن القبائل أحرزت تقدمًا كبيرًا في مختلف الجبهات التي تدور فيها اشتباكات ومواجهات عنيفة مع الميليشيا الحوثية.
 
وأضافت أن القبائل استعادت خلال اليومين الماضيين نحو 12 موقعًا كان قد استولى عليها الحوثيين.
 
ونقلت صحيفة الشرق الأوسط عن مصادر محلية إن المواجهات المسلحة «تدور حاليًا في منطقة الجدعان التي تتكون من ثلاث مديريات هي (مدغل، رغوان، مجزر).
 
وأشارت إلى أن المواجهات المسلحة تدور حاليًا في منطقة حلحلان بمديرية مجزر بعد أن تم تطهير مديريتي مدغل ورغوان، ولم يعد هناك أي وجود حوثي.
وفي سياق متصل تشهد مديرية صرواح مواجهات شرسة بين ميليشيا الحوثي ورجال القبائل الموالية للشرعية.
 
وتتفرع محافظة مأرب إلى أربعة فروع من حيث الفخوذ القبلية والتقسيم الإداري، وهي: عبيدة وصرواح والجدعان ومراد، وتنحصر المواجهات المسلحة في الوقت الراهن ما بين قبائل مأرب ومسلحي الحوثي في منطقتين فقط هما الجدعان وصرواح فقط، بعد أن حسمت الشهر الماضي المواجهات المسلحة في منطقة مراد لصالح قبائل مأرب.
 
وتغطي عبيدة ثلثي محافظة مأرب من حيث المساحة، إضافة إلى كونها المنطقة الغنية في محافظة مأرب، وفيها يتركز أكبر مخزون نفطي وغازي في شمال اليمن ككل، وفيها الشركات النفطية الاستكشافية، إلى جانب محطة مأرب الغازية التي تعتمد عليها الكثير من المحافظات اليمنية في توليد الكهرباء، وبخاصة العاصمة صنعاء.



غريفيث