السبت, 18 أبريل, 2015 05:57:00 مساءً

اليمني الجديد - صنعاء
واصلت طائرات التحالف العربي، اليوم السبت، غاراتها المكثفة على مواقع للحوثيين وقوات صالح في عدة محافظات يمنية.

وشن طيران عاصفة الحزم غارات متتالية استهدفت، مخازن أسلحة تابعة لقوات الرئيس السابق علي صالح في منطقتي عصر وفج عطان، غرب العاصمة صنعاء وسمعت دوي انفجارات تهز المكان كما شوهدت، أعمدة الدخان التي تتصاعد في الجهة الغربية للمدينة ظهر اليوم .

وشن طيران(عاصفة الحزم) غارات جوية استهدفت مخازن وتجمعات لمسلحي الحوثي بمدينة صعده الحدودية شمال اليمن.

وفي محافظة مأرب نفذ قوات التحالف 5غارات متتالية على معسكر ماس، الذي يسيطر عليه الحوثيون منذ أشهر، وتجري محاصرته من قبل القبائل.

وكانت طائرات التحالف شنت، في وقت سابق، غارات على "مواقع وتحركات" ميليشيات الحوثي وقوات الرئيس السابق على عبد الله صالح، استهدف بعضها المتمردين المتحصنين في القصر الرئاسي بتعز وسط البلاد.

ونشر ناشطون فيديو يظهر تعرض القصر الرئاسي في تعز لغارة جوية، في حين قال موقع "اسكاي نيوز عربية" إن الضربات على القصر ومعسكر الضيافة أسفرت عن مقتل 16 متمردا، وإصابة 35 آخرين.

وتزامنت الغارات الجوية مع استمرار المواجهات بين ميليشيات صالح والحوثي من جهة، واللجان الشعبية وقوات عسكرية من اللواء 35 من جهة أخرى.

وقتل في المواجهات، التي تركزت في مناطق شارع الأربعين ووادي القاضي والمرور والحصب، 30 مسلحا من الحوثيين وقوات صالح، في حين سقط للقوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، 42 قتيلا.

وفي محافظة الضالع (وسط اليمن) قتل أكثر من 7 حوثيين في كمين نصبته المقاومة الشعبية استهدف مليشيا الحوثي في ساحة الشهداء.

وقالت مصادر محلية أن المقامة نصبت كمين لدورية عسكرية لمليشيا الحوثي في ساحة الشهداء بالجليلة اودى بثمانية افراد منهم. فيما قتل ثلاثة اخرين في هجوم شنته المقاومة الشعبية فجر اليوم على موقع لمجندي الحوثي وعلي صالح في مفرق خوبر.
 
إلى ذلك تتعرض احياء العرشي ودار الحيد بمدينة الضالع وقريتي الجليلة والوعرة للقصف العشوائي بقذائف دبابات قوات تحالف الحوثي وصالح ادى الى تدمير عدد من المنازل.

 وكانت المقاومة الشعبية في الضالع مساء امس الجمعة شنت هجوما كاسحا على مليشيات الحوثي وعلي صالح من عدت محاور، في جبل السوداء ونادي النصر والخربة.




قضايا وآراء
مأرب