الوحدة خط أحمر.. أحداث شبوة وتداعياتها المستقبلية     مؤيد لحزب الله يستهدف بسكين حادة الكاتب سليمان رشدي     مصالح الأطراف الداخلية والخارجية بعد أحداث شبوة     الطالب الذي أقلق الإمام بتهريب 1000 كتاب إلى اليمن     الجيش يصد هجوم للحوثيين في مأرب     مهادنة التطرف     الصحفي فهد سلطان في حديث حول تدمير العملية التعليمية في اليمن     قوات أجنبية تقتحم منزل الشيخ الحريزي في المهرة والاعتصام يتوعد     تدشين برنامج صناعة الحلويات والمعجنات بمأرب     بسبب الحصار.. وفاة سائق في طريق الأقروض بتعز     وساطة توقف القصف مؤقتا.. تعرف على قصة الحرب في قرية خبزة بالبيضاء     اتفاقية بين روسيا وأوكرانيا لتصدير القمح برعاية تركيا     جماعة الحوثي تقصف وتفجر منازل المدنيين بمنطقة خبزة بالبيضاء     إصابة مواطن بعبوة ناسفة زعرها الحوثيون وإصابة امرأة بطلقة قناص في تعز     انتهاكات الحوثيين.. إصابة مواطن بعبوة ناسفة وامرأة بطلقة قناص في تعز    

الخميس, 22 يناير, 2015 09:50:00 صباحاً

اليمني الجديد- CNN
شنت شخصيات دينية على صلة بالتيارات الإسلامية السنية وبجماعة الإخوان المسلمين هجوما قاسيا على زعيم الحوثيين، عبدالملك الحوثي، والقوى الدولية التي اعتبروا أنها سمحت بسقوط العاصمة اليمنية صنعاء في قبضته، متسائلين عن الموقف الدولي لو أن الجناح اليمني لجماعة الإخوان المسلمين قام بعملية مماثلة أو أن الداعية عبدالمجيد الزنداني دخل القصر الرئاسي.
 
 وفي هذا السياق، قال علي القره داغي، الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الذي يقوده المرجع الروحي لجماعة الإخوان، يوسف القرضاوي: "نجحت المؤامرة الحوثية المدعومة من قوى إقليمية ودولية بخطة محكمة وبوقت قياسي !ولكن سيعلم المتآمرون أنهم خسروا كل شيء وخربوا بيوتهم بأيديهم!"
 
 وتابع القره داغي بالقول: "هل بدأنا نقطف الثمرة المرة لتخاذلنا وضياع بوصلتنا وخطأ تحالفاتنا؟" مضيفا: "على الذين دعموا الانقلاب في مصر أن يعلنوا أن الحوثي هو الحاكم المتغلب وهو ولي الأمر الذي تجب طاعته في اليمن !!!" وسأل: "لو أن الذي قام بمحاصرة مقر الرئاسة اليمنية وبيت الرئيس هو حزب الإصلاح (الجناح اليمني للإخوان) لتحركت بعض الجيوش العربية والغربية لتدكها وتفنيها من على وجه الأرض !!"
 
 
أما الداعية عوض القرني، فتطرق إلى الموضوع اليمني قائلا: "اليمن: امتصاص الصدمة ثم انتخابات يفوز فيها من فاز في الميدان ليضفي شرعية ديمقراطية على ثورته..  هل هي نهاية نكاح المتعة بين علي صالح والحوثيين." وتابع متسائلا: "سؤال إفتراضي: هل ستصمت دول العرب لو دخل الزنداني السني قصر صنعاء الجمهوري بانتخابات سلمية نزيهة
 
 كصمتهم لاجتياح الحوثي المسلح له وقتله للحرس؟"
 
 




قضايا وآراء
مأرب