الإثنين, 24 أكتوبر, 2022 10:59:00 صباحاً

اليمني الجديد - جبر صبر
أقيم في جامعة إقليم سبأ، بمدينة مأرب، حفل توقيع كتاب "الكهنة" صفحات من التاريخ الأسود للكهنوت الإمامي في اليمن، للكاتبة والباحثة الدكتورة لمياء الكندي.
 
يعرض الكتاب صفحات من التاريخ الأسود للكهنوت الإمامي في اليمن، ويقدم موجزاً تاريخياً لمعاناة اليمنيين وواقعهم عبر تاريخ تواجد الأئمة في اليمن.
ويستعرض ممارسات الأئمة السلاليين منذ دخولهم اليمن، وحتى ثورة السادس والعشرين من سبتمبر التي أطاحت بحكمهم ونقلت اليمن إلى رحاب الحكم الجمهوري.
وفي حفل التوقيع الذي حضره المناضل اللواء أحمد قرحش والعميد الركن أحمد الأشول مدير دائرة التوجيه المعنوي ود.
أكرم حمادي مدير مركز ضمان الجودة والتطوير الأكاديمي بجامعة إقليم سبأ، وحسين الصادر نائب رئيس المركز البحر الأحمر للدراسات السياسية والأمنية ود.
ذياب الدباء المدير التنفيذي للمركز، وعدد من الأكاديميين والباحثين، أوضحت المؤلفة د. لمياء الكندي" ان الكتاب الذي تبنت طباعته مؤسسة جذور للفكر والثقافة أتى بمبادرة من منتدى معد كرب القومي لتناول حقبة الكهنوت الإمامي في اليمن في سياقها الموضوعي، وإعادة توصيف فكر وسلوك الكهنة "المنتسبين لخرافة الكهنوت الهاشمي العنصري في اليمن".
 
من جانبهم أشاد الحاضرون بجهد المؤلفة ووصفوا الكتاب بأنه خطوة مهمة على طريق محاربة الفكر الكهنوتي، ومحاولة لرد الاعتبار للثقافة والهوية اليمنية التي تعمل المليشيا على طمسها، وإحلال ثقافتها وهويتها الطائفية محلها.
ودعوا جميع الباحثين والمؤلفين والناشطين لتكثيف جهودهم في مقاومة المليشيا الحوثية وفكرها السلالي والعمل على تحصين المجتمع من الاختراق الفكري الذي تسعى المليشيا الكهنوتية لتحقيقه عبر تحريف المناهج الدراسية وتكثيف الأنشطة الطائفية التي تستهدف بها كل شرائح المجتمع.
 
وفي الحفل تم توزيع نسخ ورقية للكتاب، على عدد من الشخصيات الثقافية والفكرية والمؤسسات الاعلامية.
هذا وستقام مساء اليوم حملة الكترونية واسعة على الزوم ومساحة بتويتر، وذلك لنشر رابط النسخة الالكترونية للكتاب.





قضايا وآراء
مأرب