الجمعة, 22 يوليو, 2022 11:07:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات
تمكنت وساطة قبلية ظهر اليوم الجمعة، بمحافظة البيضاء (وسط اليمن)، من إقناع جماعة الحوثي (الموالية لإيران) بوقف القصف الذي تشنه على قرية خبزة منذ أيام، وفك الحصار.

وقاد الوساطة الشيخ أحمد الذهب، وعدد من مشايخ قيفة، حيث بدأت الوساطة بالوصول إلى القرية خبزة عصر اليوم.

وبدأت الحرب بعد مقتل عنصر حوثي في إحدى النقاط على مدخل القرية من قبل مجهولين، فيما اتفق جميع المشايخ وسكان القرية بالتعامل مع الحوثيين لبحث عن القاتل.

وبعد التوقيع على الاتفاق بدأ الحصار بصورة مفاجئة ثم القصف على القرية بعد أسبوع من الحصار الخانق، وطرح شروط تعجيزية بتسليم عشرين شخص من أعيان القرية.  

وحسب المصادر، فلا تزال الحملة تفرض طوقا على قرية قيفة وتمنع دخول المواد الغذائية كما تحول دون السماح لأهالي القرية بإسعاف الجرحى جراء القصف.
 
وقتل من أبناء القرية جراء القصف والحصار 13 شخصاً من أهل "خبزة" بينهم نساء وأطفال.
 





قضايا وآراء
مأرب