الأحد, 10 يوليو, 2022 08:35:00 صباحاً

اليمني الجديد - متابعات

 
دعت الولايات المتحدة مليشيا الحوثي إلى فك الحصار عن تعز، وتنفيذ مقترح المبعوث الأممي بفتح أربع طرق في المدينة؛ لتخفيف المعاناة الإنسانية.
قال بيان الخارجية الأمريكية إن الولايات المتحدة تردد حديث المبعوث الأممي، ودعوة المجتمع الدولي إلى تسهيل حرية تنقل الأشخاص والبضائع على الفور من وإلى تعز.
وكان السفير الأمريكي لدى اليمن، ستيفن فاجن، طالب في وقت سابق مليشيا الحوثي باتخاذ خطوات ملموسة لإثبات التزامها بالسلام، وقال إن فتح الطرق، لا سيما في تعز، خطوة مهمة وضرورية.
والخميس، تحدث المبعوث الأممي عن مقترح معدّل حول فتح الطرق على مراحل، تشمل المرحلة الأولى أربع طرق في تعز منها طريق اقترحه المجتمع المدني، بينما تضم المرحلة الثانية الالتزام بفتح طرق رئيسية في تعز ومحافظات أخرى، بما فيها مأرب البيضاء الجوف الحديدة والضالع.
من جهته، دعا الاتحاد الأوروبي لتحويل اتفاق الهدنة الأممية في اليمن إلى سلام دائم ينهي الحرب في البلاد.
وقال سفير الاتحاد الأوروبي لدى اليمن إن الاتحاد سيبذل قصارى جهده للمساهمة في تحقيق سلام دائم في البلاد.
بدورها، رحبت تركيا بتثبيت اتفاق وقف إطلاق النار في اليمن، معتبرة هذه الخطوة مهمة في سبيل فتح الممرات الإنسانية في بعض المناطق.
كما أعربت عن أملها في أن يسهم الحوار في التوصل إلى وقف إطلاق نار دائم وحل الخلاف على أساس الشرعية الدستورية، في إطار قرارات مجلس الأمن والمعايير الدولية. 
في سياق متصل، قتل مدني برصاص قناصة مليشيا الحوثي غربي مدينة تعز، بينما كان يستعد لعيد الأضحى. وقالت مصادر محلية إن المواطن عبده يوسف الريمي قتل برصاص قناصة المليشيا المتمركزة في تبة القارع من اتجاه شارع الخمسين.
وأشارت إلى أن المليشيا استهدفت الريمي بطلقة مباشرة في منطقة القلب، أثناء تواجده مع أولاده أمام منزله في منطقة البعرارة.
ومنذ سريان الهدنة الأممية، مطلع أبريل الماضي، لم تتوقف قناصة المليشيا عن استهداف المدنيين، ما أدى إلى سقوط العديد منهم بين قتيل وجريح.




قضايا وآراء
مأرب