الجمعة, 10 يونيو, 2022 09:32:00 صباحاً

اليمني الجديد - متابعات
قال تقرير اقتصادي حديث، إن مليشيا الحوثي بنت إمبراطورية مالية ضخمة، تحت أسماء عديدة للاستثمار، منها في استيراد وبيع المشتقات النفطية وأخرى في القطاع الطبي والخدمي.

 وكشف تقرير اقتصادي عن نشوء ألف وثلاثٍ وعشرين شركة تجارية، منذ انقلاب مليشيا الحوثي وسيطرتها على مؤسسات الدولة قبل أكثر من سبع سنوات.

وأوضح التقرير الصادر عن مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي، أن أغلب هذه الشركات الجديدة تعود ملكيتها لمليشيا الحوثي في صنعاء وصعدة وعمران.


وأضاف أن مليشيا الحوثي تحصل سنويا، وبطريقة غير رسمية على قرابة ملياري دولار من أموال الجبايات والزكاة.

كمـا تقـوم بتحقيق أرباح مهولة من مبيعاتها لأسـطوانات الغـاز المنزلي المشتراة من محافظة مأرب بأقل من ثلاث دولارات، وتقوم ببيعها للسكان في مناطق سيطرتها بما يزيد عن عشرة دولارات.

وفي أسعار استهلاك الكهرباء، فقد ارتفعت إلى مستويات غير مسبوقة في تاريخ البلاد، حيث ارتفعت معها التعرفة من 18 ريالاً للكيلوواط الواحد إلى 500 ريال، مع بيع الوقود بضعف سعره عن مناطق سيطرة الحكومة الشرعية.





قضايا وآراء
انتصار البيضاء