الاربعاء, 09 فبراير, 2022 06:59:00 مساءً

اليمني الجديد - وكالات ومواقع
 
ارتفع عدد الأطفال المجندين في صفوف مليشيا الحوثي إلى مستويات غير مسبوقة في ظل صمت دولي حول هذه الجريمة الإنسانية المروعة، وتهميش متعمد في التقارير الدولية.  
 
وجاء في بيان حكومي أدلى به مندوب اليمن الدائم لدى الأمم المتحدة الوزير المفوض "مروان نعمان "خلال اجتماع للمجلس التنفيذي لمنظمة اليونيسف، بأن التجنيد في صفوف الأطفال من قبل مليشيا الحوثي وصل إلى أرقام مفزعة.
 
ودعا "نعمان" إلى مراجعة آليات الرصد والمراقبة الخاصة بالانتهاكات التي يتعرض لها الأطفال في مناطق سيطرة مليشيا الحوثي، مشيرا إلى أن الإحصائيات التي تقدمها تلك الآليات ما زالت بعيدة عن الواقع.
 
وأكد أن الحكومة تولي اهتماما كبيرا للتعاون المشترك مع اليونيسف، وتهدف لخلق شراكة من شأنها تقديم الرعاية للأطفال في البلاد وحمايتُهم وضمان مستقبلهم، وأنها تعمل بالتعاون مع اليونيسف، على تنفيذ خطة لإنهاء ومنع استخدام الأطفال في الصراع.
 
وهناك بعض المنظمات الدولية التي تقوم بالرصد والتوثيق لهذه الحالات، لكن أسلوبها المعقد في استقاء المعلومات وألية الرصد يجعل الأرقام متواضعة وأقل بعشرات المرات من الحقائق على الأرض.
 
وكانت اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان أكدت في تقرير أخير التحقيق في آلاف القضايا وانتهاكات حقوق الأطفال، ونشرت بعضا من تقاريرها في موقعها الرسمي.
 
وذكرت اللجنة أن التحقيق وثّق تجنيد ستمائة وثلاثة وأربعين طفلا، ومقتل وإصابة ثلاثمائة واثنين وأربعين طفلاً، بسبب الألغام والعبوات الناسفة، ومائة وتسع وعشرين واقعة حرمان وتمييز في التعليم.
 
وحسب تقارير دولية، فإن اليمن يحتل موقعا متقدما فيما يتعلق بتجنيد الأطفال في جبهات القتال، حيث تقوم مليشيا الحوثي بتجنيدهم، كما تسببت بمقتل العشرات منهم وحرمانهم من الدراسة.
 
وليست المرة الأولى التي تتهم فيها الحكومة اليمنية المليشيا بمواصلة تجنيد الأطفال والزّج بهم إلى معارك القتال، مطالبة المجتمع الدولي بالتدخّل.
 
وسبق للحكومة اتهام مليشيا الحوثي بمضاعفة تجنيد الأطفال لتعويض خسائرها البشرية في المعارك، حيث قدرت عدد قتلى المليشيا في مأرب لوحدها منذ بداية العام 2021 ما يزيد عن 25 ألف شخص.
 
كما طالب الأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان أكثر من مرة بإجراءات عملية لوقف هذه الجرائم، ومحاسبة المسؤولين عنها.





قضايا وآراء
انتصار البيضاء