الأحد, 02 يناير, 2022 07:18:00 مساءً

اليمني الجديد - يمن للأنباء
بدأت النخبة الشبوانية التابعة للإمارات باحتلال المنشآت المدنية والأمنية وتحويلها إلى ثكنات عسكرية.
 
وتطلق النخبة الشبوانية على نفسها قوات حماية شبوة، والتي وصلت عقب تعيين المحافظ الجديد، حيث باشرت باحتلال مستشفى عتق الجديد.
 
وشرعت قوات النخبة الموالية للإمارات والسعودية بوضع (الكرفانات) في باحة المستشفى لتكون بذلك موقعاً عسكرياً ثابتاً.
 
كما رفع أعلام دولة الإمارات وشعارات الهلال الأحمر على الكرفانات في المستشفى وفي الشوارع والمؤسسات الرسمية.
 
ومع إقالة بن عديو فإن ذلك يعد مكسباً كبيراً للمجلس الانتقالي وخدمة كبيرة لأبو ظبي التي واجهت حرجاً كبيراً بعد مطالبة المحافظ السابق بخروجها من منشأة بالحاف لتصدير الغاز المسال.
 
كما عاود حزب المؤتمر الشعبي العام نشاطه بعد حصوله على منصب محافظ المحافظة وذلك بعقد سلسلة من اللقاءات التشاورية بهدف إعادة ترتيب صفوفه بما يناسب التحديات في المرحلة القادمة.
 
وقال قيادي في الحزب إن هناك ترتيبات لعقد اجتماع أوسع لاختيار قيادة وطنية تقود الحزب في هذه الفترة.
وكشف أن الحزب سيستأنف العمل التنظيمي وذلك بعد أن يستلم مقر المؤتمر في القريب العاجل، فيما أوضح أن محافظ المحافظة عوض محمد العولقي وعد بتسليم مقر المؤتمر ودعم ترتيبات الحزب لاستعادة دورة الريادي الوطني.





قضايا وآراء
انتصار البيضاء