الجمعة, 19 نوفمبر, 2021 10:02:00 مساءً

اليمني الجديد - خاص
نجح فريق جراحي في مستشفى يشفين الاستشاري بصنعاء، في إجراء عملية جراحية معقدة ودقيقة استمرت ست ساعات، أثر نزيف دماغي حاد لرجل تم الاعتذار عن استقباله في عدد من المستشفيات باعتبارها حالة ميؤوس منها.

ونجح الفريق الجراحي المكون من استشاري جراحة المخ والأعصاب الدكتور / محمد شمس الدين، والدكتور /محمد العجلي، والدكتور/ محمد السياغي في إنقاذ حياة رجل ستيني بعد إصابته بنزيف دماغي حاد منذ يوم سابق، مما أدى إلى دخوله في غيبوبة تامة وعميقة.

وقال استشاري جراحة المخ والأعصاب الأستاذ الدكتور / محمد شمس الدين، إن المريض وصل إلى المستشفى في حالة متقدمة من التدهور وفي وضع صحي حرج للغاية؛ نتيجة استمرار النزيف في المخيخ لمدة يوم كامل، والضغط على جذع الدماغ وبالتالي الدخول في غيبوبة تامة وهو ما نعتقد أن ذلك جعل عدد من المستشفيات ترفض استقباله أو إجراء أي تدخل جراحي له باعتباره حالة شبه ميؤوس منها بحسب إفادة ذوي الحالة.

وأشار بأن الفريق الجراحي بعد دراسة الحالة قرر البدء التدخل الجراحي الفوري في إجراء عمليتين مترابطتين لإنقاذ الحالة، الأولى تم خلالها تفريغ السائل الدماغي (الاستسقاء الدماغي) الضاغط، وفي العملية الثانية تم فيها تفريغ النزيف الدماغي من الحجيرة الخلفية للمخيخ.

وأضاف الدكتور /شمس الدين إن العملية تكللت والحمد لله بالنجاح، وأن المريض قد استفاق وهو في حالة مستقرة بعد نقلة للعناية المركزة للمتابعة الطبية المستمرة من الفريق الطبي.

الجدير ذكره أن فريق جراحة المخ والأعصاب في مستشفى يشفين قد أجرى خلال الفترة الماضية عدداً من العمليات الجراحية النوعية والدقيقة تكللت بالنجاح، في ظل القيادة والإشراف المباشر من مدير عام المستشفى البروفيسور /ياسر عبد المغني.
 





قضايا وآراء
انتصار البيضاء