الإثنين, 21 يونيو, 2021 11:30:00 مساءً

اليمني الجديد - وكالات

 
توفي الشاب حسن باعوضة داخل سجن مركز شرطة المعلا بالعاصمة المؤقتة عدن، بعد أسبوع من اعتقاله إثر شجار مع أحد العاملين في شركة النفط اليمنية. 
 
وتحدثت مصادر أمنية لموقع "المصدر أونلاين" عن آثار تعذيب وحشية استخدمت فيها أسلاك حاده وحروق متفرقة في جسد الشاب باعوضه، قبيل وفاته في مركز شرطة المعلا بالعاصمة المؤقتة عدن. 
 
وتتواجد جثة باعوضه، في مستشفى الجمهورية في مديرية خورمكسر وعليها آثار حروق في أجزاء متفرقة من الجسم، إضافة إلى جروح عميقة، ما يشير لتعرضه للتعذيب بأداة حادة أدت إلى الوفاة. 
 
كما وجدت على الجثة، آثار ضربات في يدي ورجليه وفي الوجه وأماكن أخرى من الجسم إلى جانب آثار تقييده من الأيدي والأرجل أثناء التعذيب.
 
وفور التواصل مع الأسرة لأخذ الجثة فقد رفضت عائلة باعوضة استلام الجثة حتى الكشف عن من يقف خلف مقتل نجلهم. 
 
 




انتصار البيضاء