في يوم القدس.. حتى لا تنخدع الأمة بشعارات محور المزايدة     تلاشي آمال التوصل إلى اتفاق سلام في اليمن     دول الثمان تحث الأطراف اليمنية على قبول مبادرة الأمم المتحدة لوقف الحرب     المبعوث الأممي يأسف لعدم التوصل لحل شامل في اليمن     قوات الجيش تكسر هجوما للحوثيين في الجدافر بالجوف والمشجح بمأرب     مقتل سكرتيرة سويسرية بالعاصمة الإيرانية طهران     وفيات وانهيار منازل.. إحصائية أولية لأمطار تريم حضرموت     أخاديد الوجع.. قصة طالب مبتعث قرر العودة إلى اليمن     حسن الدعيس.. شيء من ذاكرة التنوير اليمنية     محافظ مأرب يدعو للنفير العام لمواجهة مشروع الحوثي المدعوم إيرانيا     مواجهات عنيفة في مأرب ووحدات عسكرية للجيش تدخل أرض المعركة     وزارة الدفاع تنعي النائب العسكري الواء عبدالله الحاضري     جيش الاحتلال يقصف قطاع غزة وإصابات في صفوف الفلسطينيين بالضفة     مذكرات دبلوماسي روسي في اليمن     إعادة افتتاح مركز شفاك لاستقبال حالات كورونا بتعز    

الأحد, 18 أبريل, 2021 12:04:00 مساءً

اليمني الجديد - مواقع

كشف تقرير أممي حديث، عن قيود إضافية وضعتها مليشيا الحوثي (الموالية لإيران)، على عمل وتنقلات المنظمات الإغاثية في اليمن.
ورغم العراقيل التي تؤثر على العمل الإنساني في البلاد في ضل الحرب تكتفي المنظمات الدولية المعنية بالإدانات الخجولة والتعامل البارد مع مليشيا الحوثي، وخروج تصريحات رمادية. 
وتضمنت تلك القيود على التصاريح والدخول والتنقل، مرورا بالاحتجاز في نقاط التفتيش أيام ووضع عراقيل كثيرة. 
 
وأوضح التقرير، أن مليشيا الحوثي شددت القيود على تحركات المنظمات في محافظتي الحديدة وحجة، بما فيها منع العاملات اليمنيات من التنقل إلا بوجود محرم. 
وشملت القيود الاحتجاز في نقاط التفتيش، والاعتراض على كثير من المشاريع، والمطالبة بنسخة من قوائم المستفيدين، وعقود تأجير السيارات.
وكشف التقرير الأسبوعي الصادر عن مكتب الأمم المتحدة في اليمن، أن القيود المفروضة على حركة المنظمات الإنسانية والموظفين والبضائع داخل اليمن وإليها هي أكثر القيود المبلغ عنها، حيث تم الإبلاغ عن 369 حادثة.
وتضمن التقرير الحوادث من تأخير تصاريح السفر أو رفضها بالإضافة إلى الاحتجاز في نقاط التفتيش. 
 
وأصدرت المليشيا مجموعة من المطالب الجديدة المخصصة لمنح تصاريح السفر، مثل الحصول على نسخة من قوائم المستفيدين، وعقود تأجير السيارات، وغيرها من المعلومات الحساسة أو المحمية.
وتشمل التحركات في محافظتي الحديدة وحجة بشكل خاص، حيث فرضت مليشيا الحوثي على الموظفات اصطحاب محرم عند التنقل، وزادت من احتجاز وتأخير العاملين الإنسانيين لأيام. 
ولفت إلى أن نحو 21 توجيهاً جديداً وتعليمات صادرة عن مليشيا الحوثي، انتهكت البرامج المستقلة وعمليات الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية، مثل القيود المفروضة على تنظيم الأنشطة والفعاليات عبر الإنترنت والمشاركة فيها، وتعليق الشركاء لتنفيذ أنشطة قطاعية معينة، ومطالب عشوائية لتغيير تصميم المشروع، وغيرها من المطالب.
 
ورصد التقرير أنباء عن وقوع أعمال عنف ضد العاملين في المجال الإنساني والأصول، إذ تم الإبلاغ عن أكثر من 14 حادثة منفصلة، وهي نسبة مماثلة للمستويات التي تم الإبلاغ عنها في أواخر العام الماضي، وشمل ذلك الاختطاف والترهيب، وغير ذلك من أشكال إساءة معاملة الموظفين، ومصادرة وسرقة الإمدادات الإنسانية.
 




قضايا وآراء
غريفيث