الاربعاء, 07 أبريل, 2021 10:04:00 صباحاً

اليمني الجديد - متابعات

تجددت المواجهات بين بين قوات تابعة لنجل شقيق الرئيس السابق العميد طارق صالح، وأخرى من المقاومة التهامية بقيادة الشيخ حسن التهامي سقط فيها قتلى وجرحى. 
 
والشيخ حسن التهامي مدعوم من سكان محليين في مديرية المخا المرفئية على البحر الأحمر فيما قوات طارقة مدعومة من الإمارات العضو البارز في التحالف. 
 
وارتفع عدد القتلى حسب مصادر ميدانية وأخرى إعلامية إلى نحو قتيل وعشرة جرحى من الجانبين. 
 
وتأتي جولة التوتر الجديدة منذ مطلع الأسبوع الفائت بعيد إعلان طارق صالح عن مكتب سياسي لقواته المدعومة إماراتيا.
 
وفي ذات السياق، أظهرت فيديوهات تداولها ناشطون قيام مليشيات طارق عفاش باقتحام منزل القيادي المؤتمري “زيد الخرج” في مدينة المخا. 
 
وحسب مصادر محلية فإن الصراعات حول مبالغ مالية لعائدات التهريب التي تقوم مليشيات طارق في تأمين دخولها من سواحل المخا ومناطق الساحل الغربي ويتولى الخرج تسويقها.
 




قضايا وآراء
انتصار البيضاء