الثلاثاء, 23 فبراير, 2021 11:18:00 مساءً

اليمني الجديد - وكالات ومواقع
حققت قوات الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة الشعبية، تقدماً جديداً في جبهة الجدافر شرق مدينة الحزم في محافظة الجوف.

وقال مصدر عسكري للقوات المسلحة، إن أبطال الجيش والمقاومة شنّوا، هجوماً عكسياً من عدّة محاور، حرروا خلاله، مساحات واسعة شمال رغوان وشمال الجدافر باتجاه جبال الأقشع، وما يزال التقدم مستمرا حتى الآن.

وأكد المصدر أن المعارك، أسفرت عن سقوط العشرات من مليشيا الحوثي بين قتيل وجريح، إلى جانب خسائر أخرى في المعدات.

إلى ذلك، أكدت مصادر عسكرية سقوط عشرات القتلى والجرحى من مليشيا الحوثي الإرهابية، باشتباكات مع قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، في جبهة الكسارة ومحيط جبل هيلان غرب محافظة مارب.

وكان المتحدث باسم القوات المسلحة، العميد عبده مجلي، قد أكد، في مؤتمر صحفي، تمكن قوات الجيش والمقاومة من كسر كافة الهجمات الانتحارية للمليشيا، وتكبيدها خسائر كبيرة.

وأوضح مجلي أن معارك الأيام الماضية أسفرت عن سقوط المئات من عناصر المليشيا، كما تم القبض على آخرين دون ذكر عددهم.

كما تجددت المواجهات بين 'القوات المشتركة' ومليشيا الحوثي في جبهة 'باب غلق'، شمال غربي محافظة الضالع.

وأكد مصدر عسكري أن 'القوات المشتركة' والمقاومة خاضت مواجهات عنيفة ضد مليشيا الحوثي، أثناء محاولتها التسلل شمالي مركز 'الفاخر'، غربي 'قعطبة'.

وأضاف أن 'القوات المشتركة' كسرت محاولة المليشيا، وأجبرتها على التراجع مخلفة وراءها عدداً من القتلى والجرحى.





قضايا وآراء
انتصار البيضاء