الوحدة خط أحمر.. أحداث شبوة وتداعياتها المستقبلية     مؤيد لحزب الله يستهدف بسكين حادة الكاتب سليمان رشدي     مصالح الأطراف الداخلية والخارجية بعد أحداث شبوة     الطالب الذي أقلق الإمام بتهريب 1000 كتاب إلى اليمن     الجيش يصد هجوم للحوثيين في مأرب     مهادنة التطرف     الصحفي فهد سلطان في حديث حول تدمير العملية التعليمية في اليمن     قوات أجنبية تقتحم منزل الشيخ الحريزي في المهرة والاعتصام يتوعد     تدشين برنامج صناعة الحلويات والمعجنات بمأرب     بسبب الحصار.. وفاة سائق في طريق الأقروض بتعز     وساطة توقف القصف مؤقتا.. تعرف على قصة الحرب في قرية خبزة بالبيضاء     اتفاقية بين روسيا وأوكرانيا لتصدير القمح برعاية تركيا     جماعة الحوثي تقصف وتفجر منازل المدنيين بمنطقة خبزة بالبيضاء     إصابة مواطن بعبوة ناسفة زعرها الحوثيون وإصابة امرأة بطلقة قناص في تعز     انتهاكات الحوثيين.. إصابة مواطن بعبوة ناسفة وامرأة بطلقة قناص في تعز    

الجمعة, 05 فبراير, 2021 11:10:00 صباحاً

اليمني الجديد - خاص
رحبت الحكومة، بما ورد في خطاب الرئيس الأمريكي "بايدن أمس الخميس، حول أهمية دعم الجهود الدبلوماسية لحل الأزمة المتفاقمة في اليمن.

كما رحبت الحكومة أيضا، بتعيين الدبلوماسي "تيم ليندر كينغ" مبعوثا أميركيا خاصا لليمن، والذي باشر مهامه بالذهاب نحو الكونجرس للحصول على تأييد وتذليل المهمة. 

واعتبرت الحكومة تعيين "كينغ" خطوة مهمة تتخذها الولايات المتحدة ضمن مساعيها الداعمة والمساندة للحكومة والشعب اليمني وذلك لإنهاء الحرب التي أشعلتها مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران.

وهي المرة الأولى التي ترحب الحكومة اليمنية بموقف واضح قبل التشاور مع السعودية في إشارة إلى الترحيب الكامل بإنهاء الحرب التي لم يكون طولها لصالح الشعب اليمني والشرعية وإنما لصالح المليشيات شمالا وجنوبا.

وفشل المبعوث الأممي إلى اليمن البريطاني "مارتن غريفيث" الذي أظهر تواطؤه الشديد، وفشله الذريع في إنجاز أي تقدم نحو تمتين عملية السلام في البلاد الذي تشهد حربا منذ ست سنوات خلفت أسوأ كارثة إنسانية في العالم. 

من جانبه، أكدت المملكة العربية السعودية، التزامها باستمرار دعم الحكومة اليمنية حتى إنهاء الانقلاب.

 وقال نائب وزير الدفاع السعودي خالد بن سلمان، إن بلاده مستمرة في دعم الحكومة اليمنية سياسيا وعسكريا لمواجهة جماعة الحوثي المدعومة من إيران.

وأضاف "المملكة" مستمرة في دعم الشرعية اليمنية سياسيا وعسكريا في مواجهة المليشيات الحوثية المدعومة من إيران في كل الجبهات وبكل حزم.

في سياق متصل، رحبت الإمارات بتعيين "كينغ" مبعوثا أميركيا خاصا إلى اليمن، لكنها في نفس الوقت تنصلت من مسؤولية الحرب المستمرة في اليمن بالحديث عن انسحابها الكامل منذ أكتوبر/ تشرين أول الماضي.

وقال وزير الدولة للشؤون الخارجية أنور قرقاش، إن الإمارات دعمت جهود الأمم المتحدة ومبادرات السلام المتعددة، كما ظلت واحدة من أكبر مقدمي المساعدات الإنسانية للشعب اليمني.
 





قضايا وآراء
مأرب