الخميس, 28 يناير, 2021 11:41:00 مساءً

اليمني الجديد - جبر صبر

اختتمت منظمة صوت الطفل، بمدينة مأرب، دورة تدريبية حول "الانتهاكات الستة الجسيمة التي يتعرض لها الأطفال وآلية المناصرة والتشبيك".
 
 وشارك في الدورة التي استمرت لثلاثة أيام وقدمها مدير دائرة الحقوق والحريات في رئاسة الجمهورية- المحامي علي هزازي، أكثر من 15 شاباً وشابة يمثلون مختلف التخصصات الجامعية، ويعملون كمتطوعين مناصرين لحقوق الأطفال.
 
وأوضح رئيس منظمة صوت الطفل، أحمد المقرمي" أن الدورة تهدف الى معرفة المشاركين بالانتهاكات الجسيمة بحق الطفل، والمتمثلة بالقتل والتشويه، وتجنيد الأطفال واستخدامهم في القتال، مع اختطافهم واعتقالهم واخفائهم قسرياً، والاعتداءات الجنسية والتحرش بهم، إضافةً الى انتهاكات مهاجمة المدارس والمستشفيات، وقطع سبيل المساعدات الإنسانية".
 
 وأضاف المقرمي:" أن المشاركين في الدورة والذين تعرفوا على آلية مناصرة حقوق الطفل، سيقومون بعدها بتوعية المجتمع بمخاطر انتهاكات الطفولة".
 
ومنظمة صوت الطفل تأسست عام 2019م كمنظمة غير حكومية مهتمة بقضايا الطفولة ومناصرة حقوقهم.
 




قضايا وآراء
انتصار البيضاء