الجيش يصد هجوم الحوثيين بنهم ويدعو الصليب الأحمر لانتشال جثث القتلى بالجوف     عائلة عفاش حين أفسدت الماضي والحاضر     تقدم كبير للجيش في الجوف وعشرات القتلى الجرحى في صفوف الحوثيين     محافظ شبوة يدشن أعمال سفلتة مشروع طريق نعضة السليم     هل تفي الولايات المتحدة بوعدها في وقف الحرب باليمن؟     الحوثيون يفشلون مشاورات اتفاق الأسرى والمختطفين في الأردن     ملامح إنهاء الحرب في اليمن والدور المشبوه للأمم المتحدة     معارك ضارية في مأرب والجوف واشتعال جبهة مريس بالضالع     رحلة جديدة في المريخ.. استكشفا الحياة (ترجمة خاصة)     ملامح إسقاط مشروع الحوثي من الداخل     لماذا خسر الحوثيون معركة مأرب وما هي أهم دوافعهم للحرب     حرب مأرب كغطاء لصراعات كسر العظم داخل بنية جماعة الحوثي     أمن تعز يستعيد سيارة مخطوفة تابعة لمنظمة تعمل في مجال رعاية الأطفال     تقرير دولي: التساهل مع مرتكبي الانتهاكات يهدد أي اتفاق سلام في اليمن     الحكومة تدين قصف مليشيا الحوثي مخيما للنازحين في صرواح بمأرب    

الخميس, 28 يناير, 2021 11:09:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

 
قالت لجنة العقوبات بمجلس الأمن الدولي، إن مليشيا الحوثي الإرهابية، والمجلس الانتقالي، يقوضان أهداف قرار مجلس الأمن 2216، والتوسع في الأراضي على حساب الحكومة الشرعية.
 
وأشار التقرير، بأن الوضع في اليمن يستمر في التدهور، وسط انتهاكات مستمرة وواسعة النطاق لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي، مع الإفلات من العقاب، والتصعيد العسكري المستمر.
 
وفي التقرير السنوي، أن إعلان المجلس الانتقالي من جانب واحد عن الإدارة الذاتية في أبريل/ نيسان 2020 أدى إلى زعزعة كبيرة للاستقرار في أبين وعدن وشبوة وسقطرى".
 
وأشار التقرير، إلى مجموعة متزايدة من الأدلة، تشير إلى أن الأفراد أو الكيانات في إيران يزودون مليشيا الحوثي بكميات كبيرة من الأسلحة أو مكونات تصنيع الأسلحة.
ووثق التقرير السنوي عدة طرق تستخدم لإمداد الحوثيين بالأسلحة، وذلك باستخدام سفن تقليدية، في بحر العرب، وتم تهريب الأسلحة "في بعض الحالات عبر باب المندب مباشرة إلى مناطق سيطرة الحوثيين".
 
كما أن الاستخدام الواسع النطاق للألغام الأرضية من قبل الحوثيين تشكل تهديدا دائما للمدنيين ويساهم في النزوح، كما يواصل الحوثيون تجنيد الأطفال، ويتعرض المهاجرون بانتظام لانتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان".
 
وأشار التقرير إلى أن الدعم الخارجي غير واضح حيث تقوض دولة الإمارات العربية المتحدة العضو في تحالف استعادة الشرعية في اليمن، بدعمها للمجلس الانتقالي الجنوبي الحكومة اليمنية. 
 
وتشير مجموعة متزايدة من الأدلة إلى أن الأفراد أو الكيانات في جمهورية إيران الإسلامية يزودون الحوثيين بكميات كبيرة من الأسلحة أو مكونات تصنيع الاسلحة".
 




غريفيث