السنة والحديث.. جدلية الاتفاق والاختلاف     مجزرة جديدة في مأرب بصواريخ وطائرات مسيرة أطلقها الحوثيون     أطفال مأرب في تضامن مع أسرة الشهيدة "ليان"     الحوثيون مشروع للموت وبرنامج للحرب لا للسلام     حصيلة نهائية لمجزرة استهداف الحوثيين لمحطة في مأرب بصاروخ باليستي     حادث مروري مروع ينهي عائلة كاملة في محافظة لحج     سفير الإمارات في خدمة "الإخوان"     قراءة في تأزم العلاقات بين واشنطن واسرائيل     قناة بلقيس تعبر عن أسفها لبيان صادر عن أمين نقابة الصحفيين     ترحيب دولي بتشكيل لجنة للتحقيق في انتهاكات إسرائيل في غزة     احتجاجات مستمرة في تعز للمطالبة بإقالة الفاسدين     أول تقرير للعفو الدولية حول المختطفين وسجون التعذيب لدى الحوثيين     وزير الصحة ومحافظ شبوة يفتتحان وحدة معالجة المياه بمركز غسيل الكلى بعتق     الحكومة تنتقد قرارات واشنطن التصنيف الفردي للحوثيين بقوائم الإرهاب     حفل تكريمي لشعراء القلم والبندقية في مأرب    

الإثنين, 11 يناير, 2021 11:37:00 مساءً

اليمني الجديد - وكالات ومواقع

 
صنفت الخارجية الأميركية مليشيا الحوثي، "جماعة إرهابية" في أول قرار أمريكي ضد جماعة موالية لإيران. 
 
وأوضح وزير الخارجية بومبيو، أن "التصنيف يهدف إلى محاسبة الحوثيين على أعمالهم الإرهابية، بما فيها الهجمات العابرة للحدود التي تهدد السكان المدنيين والبنية التحتية والشحن التجاري".
 
وقال، في بيان، إن الخارجية الأمريكية ستبلغ الكونغرس بنية تصنيف الحوثيين منظمة إرهابية أجنبية.
 
ويهدف هذا التصنيف، إلى وضع عبدالملك الحوثي وعبدالخالق بدر الدين الحوثي وعبدالله يحيى الحاكم على قائمة الإرهابيين الدوليين.
 
وسبق أن أفادت وكالة رويترز، أن واشنطن تعتزم تصنيف مليشيا الحوثي المدعومة من إيران منظمة إرهابية أجنبية.
 
ونقلت رويترز عن 3 مصادر مطلعة، قولها، إن الولايات المتحدة تعتزم تصنيف مليشيا الحوثي الانقلابية في اليمن، منظمة إرهابية أجنبية.
 
من جانبها، رحبت المملكة العربية السعودية، بقرار الإدارة الأمريكية تصنيف ميليشيا الحوثي منظمة إرهابية. 
 
واعتبرت الرياض بأن هذه الخطوة من شأنها أن تسهم في وضع حد لأعمال الحوثيين وداعميهم وإجبارهم على المفاوضات.
 
وقالت الخارجية السعودية في بيان، إن الخطوة تنسجم مع مطالبات الحكومة الشرعية اليمنية بوضع حد لتجاوزات تلك الميليشيا المدعومة من إيران وما تمثله من مخاطر حقيقية أدت إلى تدهور الوضع الإنساني للشعب اليمني، واستمرار تهديداتها للأمن والسلم الدوليين واقتصاد العالم.
 
وأشارت بأن التصنيف سيؤدي، لدعم وإنجاح الجهود السياسية القائمة وسيجبر قادة الميليشيا الحوثية المدعومة من إيران على العودة بشكل جاد لطاولة المشاورات السياسية".
 
وسبق أن حربت الحكومة اليمنية بالقرار وقالت إنها في المسار الصحيح. 
 
 




قضايا وآراء
غريفيث