تقرير أولي عن توثيق بئر برهوت (الأسطورة) في محافظة المهرة     هل نحن أمام مرحلة جديدة بعد تصفية الاستعمار القديم؟     فوز صقر تعز على نادي شعب إب في أول مباراة في ملعب شبوة     في ذكراه الواحدة والثلاثين.. الإصلاح وتحديات المرحلة     زعماء قبائل يمنية يبحثون مساعي السلام والتهدئة القبليّة على المستوى المحلي     تاريخ اليمن الإسلامي.. مأرب وأئمة الزيف     المركز الأمريكي يدين جريمة اغتيال السنباني من قبل قوات موالية للإمارات     طالبان كحركة تحرر وطني وصفات أخرى     منجزات ثورة سبتمبر وأحفاد الإمامة     مدير عام شرطة محافظة تعز يتفقد شرطة مديرية الصلو بريف المدينة     مأرب الجديدة     كيف خسرت السعودية الحرب في اليمن لصالح جماعة الحوثي     محافظ شبوة يوقع على عقود سفلة خطوط دولية داخل وخارج المحافظة     مواطن بصنعاء يقتل ثلاثة حوثيين ويصيب 8 آخرين بعد محاولتهم مصادرة منزله بالقوة     الهجوم الحوثي على العند تساؤلات في واقع الحرب    

أعضاء الحكومة اليمنية في اجتماع مع الرئيس هادي

الأحد, 27 ديسمبر, 2020 04:10:00 مساءً

اليمني الجديد - خاص
حقق الريال اليمني اليوم الأحد تعاف ملحوظ لدى الصرافين والبنوك في المناطق التي تسيطر عليها الحكومة الشرعية، وتفاوت بين الساعة منذ الصباح الباكر.  
وهو تعاف مرتبط بشكل وثيق بالحكومة اليمنية الجديدة التي تشكلت وأعلن عنها في العاصمة السعودية الرياض، وأدت اليمين الدستورية أمام الرئيس عبدربه منصور هادي.
 
وبينما يرى بعض المراقبين هذا التعافي مرتبط بالحكومة يربطه أخرين بالتحالف الذي يتحكم بشكل مباشر في المناطق المحررة وخاصة العاصمة المؤقتة عدن، وأن جزء من الأزمة مفتعل، فيما الرهان على المرحلة المقبلة.
 
ومنذ أداء القسم الدستوري، تواجه الحكومة تعقيدات لوجستية وأخرى سياسية في العاصمة المؤقتة عدن وباقي المناطق الملتهبة بالقتال أو الواقعة تحت سيطرة مليشيا المجلس الانتقالي المدعوم من الإمارات.  
 
ولا يزال المجلس الانتقالي يرفض تسليم المقار الأمنية في محافظة أبين، إضافة إلى أن قوات الحماية الرئاسية لم يسمح لها لدخول عدن للمشاركة في حماية الحكومة في قصر معاشيق.
 
وحتى اللحظة لا يزال الغموض يلف جملة من القضايا المتعلقة بتنفيذ اتفاق الرياض مرتبطة بالعاصمة عدة عبر دمج المليشيات في وزارة الدفاع وكذلك إنهاء الانقلاب في جزيرة سقطرى الذي يسيطر عليها الانتقالي بدعم من الإمارات وتواطؤ من السعودية.
 
وأظهرت بيانات شركات ومؤسسات الصرافة اليوم الأحد، تعافياً جديداً للريال اليمني في مناطق سيطرة الحكومة الشرعية.
وتراوح سعر صرف الدولار الواحد بين 630 إلى 650 ريال يمني في عدد من المناطق، و170 ريالاً أمام الريال السعودي، وهو أدنى مستوى يصل إليه خلال العام الجاري.
 





انتصار البيضاء