العميد شعلان.. البطل الذي أرهق أحفاد الإمامة ودحر فلولها في بلق مأرب     قيادي بحزب الإصلاح: مأرب تخوض معركة اليمنيين الفاصلة     مطالبات محلية ودولية لوقف استهداف الحوثيين للنازحين في مأرب     الجيش يصد هجوم الحوثيين بنهم ويدعو الصليب الأحمر لانتشال جثث القتلى بالجوف     عائلة عفاش حين أفسدت الماضي والحاضر     تقدم كبير للجيش في الجوف وعشرات القتلى الجرحى في صفوف الحوثيين     محافظ شبوة يدشن أعمال سفلتة مشروع طريق نعضة السليم     هل تفي الولايات المتحدة بوعدها في وقف الحرب باليمن؟     الحوثيون يفشلون مشاورات اتفاق الأسرى والمختطفين في الأردن     ملامح إنهاء الحرب في اليمن والدور المشبوه للأمم المتحدة     معارك ضارية في مأرب والجوف واشتعال جبهة مريس بالضالع     رحلة جديدة في المريخ.. استكشفا الحياة (ترجمة خاصة)     ملامح إسقاط مشروع الحوثي من الداخل     لماذا خسر الحوثيون معركة مأرب وما هي أهم دوافعهم للحرب     حرب مأرب كغطاء لصراعات كسر العظم داخل بنية جماعة الحوثي    

الإثنين, 14 ديسمبر, 2020 11:17:00 مساءً

اليمني الجديد - مواقع

تحولت بيانات الأمم المتحدة إلى سلوك دائما في طمس الجرائم والتستر عليها من خلال هيئاتها العاملة في اليمن. 
 
حيث تتعامل الأمم المتحدة، غالبا مع الانتهاكات المتعلقة بالمدنيين، بإصدار بيانات فيه تعميمات لا تشير إلى الجناة والجهات الفعلية التي تقوم بالانتهاكات بشكل مباشر، ما يمثل موقفا متخاذلا تجاه الضحايا ومتستر تجاها الجناة الفعليين. 
 
مرات قليلة تشجعت الأمم المتحدة في إدانة جرام وانتهاكات متعلقة بالمدنيين،  وخاصة تلك المتعلقة بالتحالف فقط فيما الجرائم التي تتعلق بمليشيا الحوثي تكتفي بالصمت والتستر على الجريمة والحديث بشكل عام دون إيضاحات حول الجريمة ومن يقف خلفها. 
 
دانت الأمم المتحدة، قصف ملعب رياضي بمحافظة تعز، واصفة الهجوم بـ"المخجل والانتهاك المروع للقانون الإنساني والدولي".
 
صدر اليوم بيان للأمم المتحدة، لمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية باليمن، بأن التقارير الأولية تشير إلى أن قصفاً مدفعياً أصاب في 12 ديسمبر مركزاً رياضياً بمدينة تعز ما أدى إلى مقتل أب وابنه وإصابة صبيين اثنين آخرين أثناء ممارستهم التمارين".
 
وأضاف البيان "أن هذه هي المرة الثانية خلال أسبوعين يسفر فيها قصف مدفعي عن سقوط العديد من الإصابات في صفوف الأطفال بمدينة تعز".
 
ونقل البيان عن "فيليب دميل" منسق الشؤون الإنسانية بالإنابة، قوله، "هذا هجوم مخجل يستهدف مدنيين في تعز، يستمر الأطفال في دفع ثمن باهظ في هذا الصراع، في كثير من الأحيان، يدفعون هذا الثمن بأرواحهم".
 
وأضاف "دميل" "هذا انتهاك مروع آخر للقانون الإنساني الدولي، نناشد أطراف النزاع للتقيد بالتزاماتهم والتوقف عن قتل وجرح المدنيين".
 
وكان لاعب كرة القدم السابق "ناصر الريمي" قتل ونجله وأصيب طفلان أخران، في قصف مدفعي لمليشيا الحوثيين استهدف ملعب لكرة القدم بمدينة تعز يوم السبت.
وبين الحين والأخر، تطلق المليشيا الحوثية المحاصرة لمدينة تعز، مقذوفات مدفعية ودبابات بشكل متعمد باتجاه الاحياء السكنية المزدحمة في مدينة تعز، ما أدى إلى مقتل وإصابة أكشر من 100 مدني وفقاً للأمم المتحدة.
 




غريفيث