محافظ شبوة يصل الرياض بعد ضغوط سعودية حول ميناء قنا البحري     النائب العام "الأعوش" يرفع دعوى قضائية ضد الرئيس هادي بسبب قرار الإقالة     مؤسسة بيسمنت تختتم مهارات تدريب في المناظرات وأليات البحث العلمي     مؤسسة نور الأمل تدشن برنامجها الجديد بكفالة ٩٠ يتيما في الأقروض بتعز     تهديد جديد للانتقالي بمنع مسؤولين في الحكومة من الوصول إلى عدن     وزير الشباب والرياضة يتفقد الأضرار بملعب 22 مايو بعدن     العقوبات الأمريكية ضد مليشيا الحوثي الإرهابية تدخل حيز التنفيذ ابتداء من اليوم الثلاثاء     دلالة التصنيف الأمريكي للحوثيين "منظمة إرهابية"     أول دولة عربية تمنع دخول وفد الحوثيين أراضيها بعد تصنيفهم "منظمة إرهابية"     عشرات القتلى والجرحى في مواجهات بالحديدة بين القوات المشتركة ومليشيا الحوثي الإرهابية     تصريحات تصعيدية للمجلس الانتقالي الموالي للإمارات رافضة لقرارات الرئيس هادي     تقدم كبير للجيش بجبهة مأرب ضمن خطة هجوم لاستعادة مواقع استراتيجية     ‏الحكومة تصف قبولها باتفاق ستوكهولم بالقرار الفاشل     السلام في عقيدة الحوثيين.. الحرب الدائمة أو الاستسلام المميت     مركز دراسات يكشف عن خسائر مهولة لقطاع الاتصالات باليمن منذ بداية الحرب    

الخميس, 03 ديسمبر, 2020 03:17:00 مساءً

اليمني الجديد - يمن شباب

 يواصل الريال اليمني، انهياره أمام العملات الأجنبية في مناطق سيطرة الحكومة الشرعية، مسجلاً رقماً قياسياً في تعاملات اليوم الخميس، فيما يستمر الحوثيون في جني الارباح والاستفادة من هذه الأزمة.
 
فقد وصلت اليوم سعر الحوالة إلى قرابة النصف في التعامل بين مناطق الشرعية والمليشيا، ويعود ذلك حسب خبراء إلى ارتفاع أجور الحوالات والإتاوات والضرائب التي تفرضها المليشيا لصالحها. 
 
وحسب قناة يمن شباب، فإن صرف العملات الأجنبية أمام الريال اليمني، ارتفعت إلى مستويات قياسية في محافظة عدن.
 
فقد وصل سعر صرف الدولار وصل إلى 890 للبيع، فيما وصل سعر صرف السعودي 234 ريالاً للبيع.
 
وهو أعلى معدل يصل إليه تدهور الريال مقابل الدولار وباقي العملات الأجنبية. 
 
وكانت جمعية صرافي عدن قد وجهت شركات الصرافة، بوقف كافة عمليات البيع والشراء للعملات الأجنبية، ابتداءً من  الخميس وحتى إشعار آخر.
 
 
وأمس الأربعاء، أصدر البنك المركزي الرئيس بعدن تعميماً وجهه لشركات الصرافة وشبكة الحوالات الداخلية، بحظر التعامل مع حسابات 30 شركة ومنشأة صرافة.
 
وحذر البنك، الشركات، من سحب أرصدة حساباتهم إلا بموافقة مسبقة منه، محملا تلك الجهات التي خاطبها مسؤولية مخالفة تعليماته.
 
وأرجع البنك تلك الخطوة إلى أنها تأتي استنادًا إلى القرارات الجمهورية بشأن أعمال الصرافة.
 
ويعيش اليمن انقساماً في المؤسسات المالية في البلاد، ضاعفت من حجم معاناة المواطنين.
 
ومنذ بدء الحرب عام 2015، فقد الريال اليمني 250 بالمئة من قيمته، وفق برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة في اليمن.
 




قضايا وآراء
اليمن الحضارة والتاريخ