المبعوث الأممي "غريفيث" كيف وضع العراقيل على طريق حل الأزمة في اليمن     ثورة اليمن.. من الحلم بالتغيير إلى الانتقام بالحرب الشاملة     انطلاق مفاوضات الأسرى والمختطفين بين الحكومة ومليشيا الحوثي في عمان     حملة تنفذها شرطة السير بتعز لرفع العشوائيات من أسواق المدينة     تركيا تدشن أول فرقاطة عسكرية متطورة محلية الصنع     جولة حوار جديدة في الأردن وترقب للإفراج عن شخصيات كبيرة من سجون الحوثيين     مؤسسة "بيسمنت" الثقافية تقيم المعرض الفني الأول     محافظ شبوة يصل الرياض بعد ضغوط سعودية حول ميناء قنا البحري     النائب العام "الأعوش" يرفع دعوى قضائية ضد الرئيس هادي بسبب قرار الإقالة     مؤسسة بيسمنت تختتم مهارات تدريب في المناظرات وأليات البحث العلمي     مؤسسة نور الأمل تدشن برنامجها الجديد بكفالة ٩٠ يتيما في الأقروض بتعز     تهديد جديد للانتقالي بمنع مسؤولين في الحكومة من الوصول إلى عدن     وزير الشباب والرياضة يتفقد الأضرار بملعب 22 مايو بعدن     العقوبات الأمريكية ضد مليشيا الحوثي الإرهابية تدخل حيز التنفيذ ابتداء من اليوم الثلاثاء     دلالة التصنيف الأمريكي للحوثيين "منظمة إرهابية"    

الاربعاء, 02 ديسمبر, 2020 08:30:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

قالت منظمة سام للحقوق والحريات، إن استمرار مليشيا الحوثي باستهداف المناطق المأهولة بالسكان في مدينة تعز والتي تتسبب في خسائر كبيرة في صفوف المدنيين تشكل جريمة حرب.
 
وأكدت المنظمة في بيان لها، بأن مليشيا الحوثي ارتكبت الاثنين الماضي، جريمة حرب بشعة، باستهدافها حي المفتش الآهل بالسكان، شمال مدينة تعز. 
 
وأدت هجمات مليشيا الحوثي إلى مقتل طفلتين عمر إحداهن 5 سنوات، والأخرى 9 أشهر، وإصابة سبعة مدنيين، معظمهم من النساء والأطفال بحسب المنظمة.
 
وأفاد شهود عيان، أن القذائف التي استهدفت المفتش بعصيفرة وأحياء أخرى شمال مدينة تعز، انطلقت من تبة حاتم الواقعة تحت سيطرة مليشيا الحوثي، في وادي جديد، شارع الأربعين الواقع شمال مدينة تعز.
 
ووصفت المنظمة الصور التي تناقلتها وسائل التواصل الاجتماعي للضحايا "بالصادمة"، وتكشف للعالم قساوة الحرب التي تشنها مليشيا الحوثي على المناطق السكنية، والتي تستوجب تحرك المجتمع الدولي الحريص على السلام والاستقرار في اليمن.
 
وأفادت سام بأن القانون الدولي الإنساني وقوانين الحرب تحرم الهجمات العشوائية التي تصيب أهدافاً عسكرية وتصيب المدنيين وأعيانهم بغير تمييز.
 
وأكدت المنظمة أن الجرائم التي تُرتكب في تعز تندرج ضمن جرائم الحرب في اتفاقية روما، ما يجعل قادة مليشيا الحوثي سواء المشرفين أو المنفذين يواجهون المحاكمة لتنفيذهم هجمات عشوائية على الأحياء المدنية.




قضايا وآراء
اليمن الحضارة والتاريخ