المبعوث الأممي "غريفيث" كيف وضع العراقيل على طريق حل الأزمة في اليمن     ثورة اليمن.. من الحلم بالتغيير إلى الانتقام بالحرب الشاملة     انطلاق مفاوضات الأسرى والمختطفين بين الحكومة ومليشيا الحوثي في عمان     حملة تنفذها شرطة السير بتعز لرفع العشوائيات من أسواق المدينة     تركيا تدشن أول فرقاطة عسكرية متطورة محلية الصنع     جولة حوار جديدة في الأردن وترقب للإفراج عن شخصيات كبيرة من سجون الحوثيين     مؤسسة "بيسمنت" الثقافية تقيم المعرض الفني الأول     محافظ شبوة يصل الرياض بعد ضغوط سعودية حول ميناء قنا البحري     النائب العام "الأعوش" يرفع دعوى قضائية ضد الرئيس هادي بسبب قرار الإقالة     مؤسسة بيسمنت تختتم مهارات تدريب في المناظرات وأليات البحث العلمي     مؤسسة نور الأمل تدشن برنامجها الجديد بكفالة ٩٠ يتيما في الأقروض بتعز     تهديد جديد للانتقالي بمنع مسؤولين في الحكومة من الوصول إلى عدن     وزير الشباب والرياضة يتفقد الأضرار بملعب 22 مايو بعدن     العقوبات الأمريكية ضد مليشيا الحوثي الإرهابية تدخل حيز التنفيذ ابتداء من اليوم الثلاثاء     دلالة التصنيف الأمريكي للحوثيين "منظمة إرهابية"    

الأحد, 29 نوفمبر, 2020 07:00:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

عقد محافظ شبوة محمد صالح بن عديو، اليوم اجتماعا بإدارة وطاقم مستشفى عتق العام وذلك لمناقشة وضع المستشفى والأهمية الذي يمثلها للمجتمع باعتباره واجهة الخدمات الصحية في المحافظة.
 
وأكد المحافظ، أن خدمات المستشفى تأتي أهميتها من ارتباطها بحياة الناس فوجود هذه الخدمات ضرورة ﻻ يمكن التهاون فيها.
 
كما تحدث المحافظ عن الشكاوى المتزايدة التي تأتي من المواطنين عن وضع المستشفى وأن هذه الشكاوى التي تشمل الاهمال والتسيب ولا يمكن القبول بها. 
 
وأكد بأن السلطة المحلية قدمت للمستشفى الإمكانات المتاحة من توفير للأجهزة والمعدات وترميم الأقسام وتوفير العقود إضافة إلى التأهيل والاهتمام بالكادر الطبي انطلاقا من المسؤولية في خدمة أبناء المحافظة، وأنه لابد من تطبيق مبدأ الثواب والعقاب بتكريم من يقوم بعمله على الوجه الأكمل ومحاسبة المقصر والمهمل.
 
وقال المحافظ أن مهنة الطب هي مهنة أخلاقية بالدرجة الأولى ومن يمارسها لابد أن يتمتع بقدر عال من المسؤولية الأخلاقية تجاه المرضى وحياتهم وأنه في ظل الأوضاع المعيشية الصعبة التي يعانيها الناس فلابد أن تكون الخدمة التي يقدمها المستشفى في حال أفضل فالسلطة لن تقصر في توفير الامكانات اللازمة وبالمقابل يجب على الطاقم الإداري والفني والقيام بدوره موكدا أن هناك جملة من الإجراءات الإدارية التي سيتم اتخذاها لتطوير وتحسين الأداء وتجاوز السلبيات التي يجب أن تكون من الماضي.
 




قضايا وآراء
اليمن الحضارة والتاريخ