الإثنين, 23 نوفمبر, 2020 01:27:00 صباحاً

اليمني الجديد - متابعات

انتقد رئيس حزب الإصلاح، ما اسماه بالمماطلة في تنفيذ الشق الأمني والسياسي في اتفاق الرياض لأكثر من عام ونصف. 
 
وقال محمد اليدومي، إنه مر أكثر من عـام على توقيع اتفاق الرياض، وأكثر من ثلاثة أشهر على محاولة تجديد هذا الاتفاق، بتنفيذ ما اتفق على تأخيره وتأجيل ما اتفق على تقديمه بحجة الحرص على التنفيذ. 
 
وأشار إلى أنه وبمجرد استجابة الشرعية بقيادة الرئيس هادي لما طُلب منها رغم التجربة تلو التجربة إلا أن ذلك لم يكلل بالنجاح. 
 
وأكد اليدومي في منشور على صفحته في فيسبوك، أن عدم تنفيذ ما تم الاتفاق عليه من تنفيذ الشق العسكري والأمني سيجعل ولادة الحكومة أمراً متعسراً وغير قابل لأعذار لا معنى لها ولا تصب في مصلحة أحد.
 
وأوضح أن "الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك، والأمر بالخيار، إما الاستفادة من الوقت أو الشتات في الأمر".
 




قضايا وآراء
انتصار البيضاء