الثلاثاء, 20 أكتوبر, 2020 12:02:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

كشفت رابطة أمهات المختطفين، عن تعرض  مختطفات يمنيات، في السجن المركزي بصنعاء، للضرب المبرح من قبل مليشيا الحوثي. 
 
 وتقدر تقارير حقوقية محلية ودولية عدد النساء المختطفات في سجون مليشيا الحوثي بصنعاء 400 امرأة وتفرض على الغالبية منهن تعتيم إعلامي كبير. 
 
 
وقالت المنظمة في بلاغ منشور على وسائل الإعلام، إنها تلقت بلاغاً يفيد "بتعرض ثلاث محتجزات في السجن المركزي بصنعاء للاعتداء بالضرب المبرح من قبل مدير السجن وعدد من العساكر بدون مبرر. 
 
وأشار البيان إلى أن الاحتجاز تم في زنازين مغلقة لمدة ثلاثة أسابيع ومنعهن من التواصل مع ذويهن".
 
وأدانت الرابطة هذا التصرف  الذي وصفتها باللاإنساني بحق المحتجزات في سجن النساء بالسجن المركزي بصنعاء وفي مقدمتهن  أسماء ماطر العميسي المحتجزة منذ العام 2016. 
 
وأعلنت الرابطة تضامنها الكامل مع المحتجزات في السجن المركزي، ودعت لمحاسبة المعتدين على السجينات، مطالبين بالعدالة ورفض أي ممارسات خارج إطار القانون، وتحسين ظروف احتجاز النساء السجينات بما يكفل لهن الكرامة الإنسانية.
 
 




قضايا وآراء
مأرب