الأعياد الوطنية.. ذاكرة شعب وجلاء كهنوت     قبيلة حجور تصدر بيانا حول اعتقال النقيب خليل الحجوري من قبل التحالف     "التهاني".. كجريمة بحق اليمن!     مؤامرة السهم الذهبي والمحافظة المزعومة     واشنطن تدين عودة مليشيا الحوثي إلى اختطاف موظفين في سفارتها بصنعاء     قصة الصرخة الحوثية "الموت لأمريكا"     فريق طبي بمستشفى يشفين ينجح في إجراء عملية معقدة لأحد المرضى     مركز المخا للدراسات الاستراتيجية يستضيف ورشة حول العلاقات اليمنية الصومالية     قراءة في دوافع انسحاب القوات المشتركة من الساحل الغربي ( تقدير موقف)     الإعلان عن تأسيس أول منظمة عالمية SYI للدفاع عن المهاجرين اليمنيين خارج وطنهم     معلومات وتفاصيل تكشف عن الأسباب الحقيقية لانسحاب القوات المشتركة المفاجئ في الحديدة     محمد آل جابر بريمر اليمن     تحرك دولي ومحلي واسع للتحقيق مع رئيس الوزراء معين عبدالملك في أكبر قضايا فساد     انتصار الريمي.. الإصرار على البقاء في زمن الحرب     معين عبدالملك لدى اليمنيين.. رئيس حكومة في عداد الموتى والمفقودين    

الأحد, 18 أكتوبر, 2020 08:15:00 مساءً

اليمني الجديد - عبدالسلام محمد

لا أدري لماذا الاستغراب من وصول سفير لإيران الى صنعاء، في حين لدى التحالف المعرفة الكاملة بوصول ما يقارب 500 خبير خلال الثلاثة الاشهر الماضية، تم توزيعهم بين صعدة وعمران وصنعاء وذمار.
 
في سبتمبر الماضي تمكن فريق التدوير والصناعات العسكرية منهم من تركيب حافرة أنفاق عملاقة ونوعية، كما يشرف فرق على بناء منظومة دفاع متطورة. 
 
كانت المؤشرات كلها تؤكد قرب اتفاق حوثي سعودي كنتيجة طبيعية لمحادثات طويلة في مسقط، ومن ارتداداتها تقدم الحوثيين في نهم والجوف والبيضاء والضغط على مأرب.
 
لا يمكن لطهران أن تقبل بحصول صفقة من هذا النوع بعيدا عنها، كما لا تقبل واشنطن بخضوع حوثي كامل للرياض لأن خطة استثماره لم تنته بعد.
 
يبدو صفقة عودة السفير الايراني إلى صنعاء تمت بين أمريكا وإيران بوساطة عمانية، وقد تكون نتيجة ضغط على السعودية بحجة أن يكون السفير وسيط لإنهاء حرب اليمن، فيما الجهة الوحيدة التي لا تعرف عن هذه الصفقة هي حكومة الرئيس هادي.
 
يبدع الأمريكان والانجليز مرة أخرى في تسوية الأرض لموسم جديد، وبدعم شريكيهما في المنطقة الامارات وإسرائيل سيكون الحصاد القادم في السعودية بعد استكمال موسم اليمن، وهكذا حتى التخلص من الاعشاب الطويلة في الشرق الأوسط تمهيدا لتقسيم تركة العربي العجوز.
 




قضايا وآراء
انتصار البيضاء