مؤيد لحزب الله يستهدف بسكين حادة الكاتب سليمان رشدي     مصالح الأطراف الداخلية والخارجية بعد أحداث شبوة     الطالب الذي أقلق الإمام بتهريب 1000 كتاب إلى اليمن     الجيش يصد هجوم للحوثيين في مأرب     مهادنة التطرف     الصحفي فهد سلطان في حديث حول تدمير العملية التعليمية في اليمن     قوات أجنبية تقتحم منزل الشيخ الحريزي في المهرة والاعتصام يتوعد     تدشين برنامج صناعة الحلويات والمعجنات بمأرب     بسبب الحصار.. وفاة سائق في طريق الأقروض بتعز     وساطة توقف القصف مؤقتا.. تعرف على قصة الحرب في قرية خبزة بالبيضاء     اتفاقية بين روسيا وأوكرانيا لتصدير القمح برعاية تركيا     جماعة الحوثي تقصف وتفجر منازل المدنيين بمنطقة خبزة بالبيضاء     إصابة مواطن بعبوة ناسفة زعرها الحوثيون وإصابة امرأة بطلقة قناص في تعز     انتهاكات الحوثيين.. إصابة مواطن بعبوة ناسفة وامرأة بطلقة قناص في تعز     مأرب: ندوة فكرية عن خرافة الولاية وأدعياء الحق الإلهي    

الثلاثاء, 08 سبتمبر, 2020 07:13:00 مساءً

اليمني الجديد - وكالات ومواقع

قضت محكمة في السعودية بسجن ثمانية أشخاص لفترات متفاوتة بين سبع سنوات و20 سنة في قضية مقتل الصحفي جمال خاشقجي، مطلع أكتوبر من العام 2018م. 
 
وقوبل الحكم النهائي البات، باستهجان وغضب دولي، إذ انتقدت مسؤولة في الأمم المتحدة ونشطاء حقوق الإنسان المحاكمة.. مؤكدين أن العقول المدبرة لعملية القتل لا يزالون طلقاء، فيما لم تكشف المحكمة أسماء المدانين المحكوم عليهم بالسجن فقط. 
 
وذكرت وسائل إعلام رسمية في السعودية، أن خمسة مدانين حُكم عليهم بالسجن 20 عاما بينما حكم على مدان واحد بالسجن عشر سنوات، واثنين بالسجن سبع سنوات، واستثنى الإعدام بسبب عفو أبناء خاشقجي عن قتلة والدهم. 
 
من جهتها، وصفت خطيبة خاشقجي الأحكام النهائية التي أصدرها القضاء السعودي بأنها "مهزلة"، متهمة الرياض بإغلاق الملف من دون كشف هويات المخططين الفعليين للجريمة.
 
واعتبرت "خديجة جنكيز" المحاكمة "بالمهزلة" كون العالم لم يعرف حقيقة المسؤول عن قتل جمال خاشقجي. 
 
من جانبها، أدانت منظمة "أطباء بلا حدود" الأحكام، التي غاب عنها الجمهور والصحفيون، ولم تسمح بمعرفة الحقيقة كاملة في حادثة القتل العنيفة.
 
وقال محامي أولياء الدم، معتصم خاشقجي إن "الجرائم المرتكبة من هؤلاء المحكوم عليهم جرائم كبيرة، والأحكام في الحق العام المتضمنة عقوبات السجن المختلفة هي أحكام عادلة ارتضتها المحكمة التي تحكم بشرع الله والنظام العام".




قضايا وآراء
مأرب