الجيش يكشف بالأسماء عن أخطر خلية تجسس تابعة للحوثيين في مأرب (فيديو)     اللجنة الأمنية بتعز تصدر 14 قرارا مهما     منظمة دولية تدعو الإدارة الأمريكية لوقف مبيعات الأسلحة للإمارات     انهيار متسارع للعملة اليمنية مقابل العملات الصعبة واستفادة مباشرة للحوثيين     جلسة استماع للصحفيين المفرج عنهم من سجون جماعة الحوثي بمأرب     وزير الخارجية اليمني: استقرار اليمن من استقرار المنطقة بالكامل     منظمة دولية: استهداف الحوثيين للأحياء السكنية بتعز ترتقي لجريمة حرب     منظمة دولية تدعو الحوثيين للإفراج الفوري عن صحفي يمني     إحصائية جديدة .. وفاة نحو 233 ألف يمني بسبب الحرب في اليمن     افتتاح مخيم الوفاء الخيري لذوي الاحتياجات الخاصة بمأرب     مرخة العلياء الحلم الذي أصبح حقيقة     مجزرة جديدة للحوثيين بتعز تخلف قتلى في صفوف الأطفال والنساء     تنديد واسع بعنف الشرطة الفرنسية على مصور من أصول سورية     كلمة الرئيس هادي بمناسبة 30 من نوفمبر     محافظ شبوة يعقد اجتماعا بإدارة وطواقم مستشفى عتق العام    

الجمعة, 14 أغسطس, 2020 10:35:00 مساءً

اليمني الجديد - وكالات

إعلان الإمارات التطبيع الكامل مع الكيان الإسرائيلي لم يكن مفاجئا إلا في توقيته فقط، فالعلاقة بين الطرفين أكثر من الوضوح ولم يكن متأخر سوى الإشهار فقط. 
 
الفلسطينيون قابلوا الخطوة برفض شديد، فهو تنازل عن دماء الشهداء وبيع للقضية وتقوية لإسرائيل التي لها أهداف عميقة في العالم العربي والإسلامي. 
 
وفور الانتهاء من صلاة الجمعة في الضفة الغربية وقطاع غزة، أحرق فلسطينيون صورا لولي عهد الإمارات محمد بن زايد تنديدا باتفاق التطبيع الكيان الاسرائيلي. 
 
وشارك في المسيرة المئات منددين بالخطوة الإماراتية التي وصفت بالخيانة. 
 
وأحرقت صور محمد بن زايد وداس شبان شاركوا بالمظاهرة عليها بالنعال مع صور للرئيس الأمريكي ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو. 
 
وحمل المتظاهرون لافتات تحمل عبارات منددة بالاتفاق، بينها "من فلسطين إلى محمد بن زايد.. الطريق إلى القدس معبدة بدماء شهدائنا وليس بنزوة الخائنين". 
 
وقوبل الاتفاق بتنديد فلسطيني واسع من القيادة وفصائل بارزة، مثل "حماس" و"فتح" و"الجهاد الإسلامي". فيما عدته القيادة الفلسطينية، عبر بيان، "خيانة من الإمارات للقدس والأقصى والقضية الفلسطينية".
 
وكان رئيس مجلس الأوقاف في القدس الشيخ عبد العظيم سلهب قال: نحب أن يأتي كل المسلمين إلى المسجد الأقصى المبارك لكن ليس عبر مطار بن غوريون، إن المسجد الأقصى مفتوح لجميع المسلمين ولا نقبل أن يكون المسجد الأقصى المبارك في ميزان التجاذبات السياسية".
 




قضايا وآراء
اليمن الحضارة والتاريخ