العميد شعلان.. البطل الذي أرهق أحفاد الإمامة ودحر فلولها في بلق مأرب     قيادي بحزب الإصلاح: مأرب تخوض معركة اليمنيين الفاصلة     مطالبات محلية ودولية لوقف استهداف الحوثيين للنازحين في مأرب     الجيش يصد هجوم الحوثيين بنهم ويدعو الصليب الأحمر لانتشال جثث القتلى بالجوف     عائلة عفاش حين أفسدت الماضي والحاضر     تقدم كبير للجيش في الجوف وعشرات القتلى الجرحى في صفوف الحوثيين     محافظ شبوة يدشن أعمال سفلتة مشروع طريق نعضة السليم     هل تفي الولايات المتحدة بوعدها في وقف الحرب باليمن؟     الحوثيون يفشلون مشاورات اتفاق الأسرى والمختطفين في الأردن     ملامح إنهاء الحرب في اليمن والدور المشبوه للأمم المتحدة     معارك ضارية في مأرب والجوف واشتعال جبهة مريس بالضالع     رحلة جديدة في المريخ.. استكشفا الحياة (ترجمة خاصة)     ملامح إسقاط مشروع الحوثي من الداخل     لماذا خسر الحوثيون معركة مأرب وما هي أهم دوافعهم للحرب     حرب مأرب كغطاء لصراعات كسر العظم داخل بنية جماعة الحوثي    

الاربعاء, 05 أغسطس, 2020 12:59:00 صباحاً

اليمني الجديد - صنعاء اليوم

كشفت وثائق جديدة عن قرار حوثي جديد بترقية عدد من أعضاء "اللجان الشعبية" إلى رتب عليا في وزارة الداخلية، غالبيتهم لم يدخلوا كليات عسكرية. 
 
والتوجيه من رئيس ما يسمى بـ "اللجنة الثورية العليا" التي يرأسها محمد علي الحوثي إلى وزير الداخلية بترقية 149 حوثيا إلى رتب عليا بينهم 2 برتبة لواء، وعميد واحد، 42 عقيد، 25 مقدم، 28 رائد، 41 نقيب، 6 ملازم أول.
 
وجاء في مذكرة يرد فيها اللواء جلال الرويشان إلى رئيس ثورية الحوثي، أن الكشوفات خلت من طلب الترقية إلى ملازم ثاني حسب قانون هيئة الشرطة ولائحته التنفيذية، وعدم الالتزام والتقيد بتعبئة استمارات المطلوب ترقيته إلى بقية الرتب.
 
وبينت المذكرة أنه لا يوجد تناسب بين الرتب المطلوبة حسب قانون الشرطة وأعمار المطلوب ترقيتهم، متهما مستشاره عبدالكريم قاسم أبو عوضة بإدراج أسماء في الكشوفات لترقيتهم من جندي إلى مقدم مباشرة. 
 
واختتم اللواء الرويشان مذكرته بطلب إخضاع المرقين إلى فئة الضباط، لدورات تدريبية لكل فئة على حدة وقبل صدور القرار بتعيينهم، وأداء القسم بعد صدوره.
 
جدير بالذكر أن هذه هي المرة الثالثة التي تصدر فيها لجنة الحوثي الثورية قرارات بترقية موالين لها على أساس عرقي أو مناطقي، إلى رتب عليا بالمئات، ولأشخاص غير مؤهلين في السلك العسكري. 
 











غريفيث