فلسطينيون يحرقون صور ولي عهد أبوظبي بعد إعلان التطبيع الكامل مع إسرائيل     الإمارات تعلن التطبيع الكامل والمباشر مع الكيان الإسرائيلي     احتجاجات مستمرة بعدن للمطالبة بتحسين الخدمات     مخاطر محتملة.. تناقضات اللقاح الروسي ضد كورونا!     تحذيرات للحكومة عن مخاطر "الامونيوم" في مرفأ بيروت قبل الانفجار بأسابيع     مأرب.. تاريخ عريق ومجتمع حيوي مؤذن بمستقبل واعد     بعد أسابيع من إخفاء الجريمة.. تفاصيل تنشر لأول مرة حول مقتل الطفلة "سبأ"     امتلاء السائلة بصنعاء القديمة بالسيول     تعز التي لم تنسى قناصات طارق عفاش     بعد انفجار بيروت.. تحقيقات يمنية حول وجود شحنة نترات أمونيوم بميناء عدن     خرافة "الولاية" التي تدر سمنا ولبنا     المحلوي رائد الحركة الوطنية اليمنية     خرافة "الولاية" التي تدر سمنا ولبنا     الحرب على الإصلاح.. حين نستهدف أنفسنا بسلاح عدونا     خرافة الولاية.. العنصريون في مهمة التكفير وغرس الكراهية بين اليمنيين وسرقة أموالهم    

الخميس, 09 يوليو, 2020 11:16:00 مساءً

اليمني الجديد - الاناضول

أشارت منظمة "أوكسفام" الدولية، أن تحويلات اليمنيين في الخارج تراجعت بنسبة 80% في الأشهر الأربعة الأولى من العام الحالي.
 
وهو تراجع سيكون له أثار سلبية كبيرة على الوضع الاقتصادي في الداخل، إذ تشكل الحوالات الخارجية نسبة كبيرة في عدم انهيار الوضع الاقتصادي في الداخل. 
 
وأوضحت المنظمة الدولية في تقرير جديد لها، أن قيمة التحويلات المالية في اليمن انخفضت بمقدار 253 مليون دولار في الأشهر الأربعة الأولى من 2020، بسبب التداعيات الاقتصادية لفيروس كورونا".
 
"أوكسفام" اتحاد دولي يضم 15 منظمة إنسانية تنشط في 90 بلدا مع منظمات محلية شريكة وتعمل من أجل التوصل إلى حلول دائمة للفقر.
 
وفقا للتقرير، فإن "انتشار فيروس كورونا نتج عنه خسائر كبيرة في الوظائف بجميع أنحاء الخليج العربي".
 
ويعمل معظم المغتربين اليمنيين في الخارج بدول الخليج، خصوصا في السعودية، إلا أن دول الخليج مجتمعة حدت قوانينها في تدفق الحوالات إلى الخارج خلال السنوات الثلاث الأخيرة. 
 
وأفادت "أوكسفام" بأن "إغلاق الطرق والحدود، أدى إلى نقص توفر الغذاء وزيادة الأسعار بشكل كبير في اليمن التي تستورد 90 بالمئة من غذائها".
 
وفي 2019، بلغ متوسط تحويلات اليمنيين في الخارج 431 مليون دولار شهريا، وفق بيانات قطاع الدراسات والتوقعات الاقتصادية اليمني (حكومي).
 
 




قضايا وآراء
الإمارات واسرائيل تطبيع سلام